ما حقيقة اغتيال الإعلامية العراقية هيفاء الحسيني في بغداد؟ – إرم نيوز‬‎

ما حقيقة اغتيال الإعلامية العراقية هيفاء الحسيني في بغداد؟

ما حقيقة اغتيال الإعلامية العراقية هيفاء الحسيني في بغداد؟

المصدر: محمد عبد الجبار - إرم نيوز

كشف مصدر مقرب من الإعلامية العراقية هيفاء الحسيني، مقدمة البرامج السياسية في قناة الرشيد الفضائية، اليوم الخميس، حقيقة أنباء اغتيالها وسط العاصمة بغداد.

وقال المصدر، الذي اختار إخفاء اسمه، لـ“إرم نيوز“،  ”إن الأنباء التي تحدثت عن اغتيال الإعلامية هيفاء الحسيني، غير دقيقة، فهي لم تتعرض لأي حادث وهي بصحة جيدة، وما نشرته بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي مجرد شائعات لا صحة لها“.

ونشرت وسائل إعلام محلية عراقية ومواقع تواصل اجتماعي، في وقت سابق من اليوم الخميس، أنباء عن اغتيال هيفاء الحسيني في منطقة زيونة بوسط العاصمة بغداد، من قبل مسلحين مجهولين.

وتصاعدت في العراق، خلال الأسابيع الماضية، عمليات اغتيال طالت عددًا من المشاهير والشخصيات المعروفة، كان آخرها العارضة تارة فارس، ومن قبلها رفيف الياسري ورشا الحسن، صاحبتا مركزي تجميل.

ويعتقد بعض العراقيين بوقوف جماعات دينية متشددة، وراء عمليات الاغتيال والتصفية؛ بداعي أنها تخالف الدين وعادات وتقاليد المجتمع، خاصة أن عمليات الاغتيال جاءت في وقت متقارب، واختيار يوم الخميس؛ الذي تستحب فيه الأعمال عند بعض الجماعات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com