منوعات

مقتل 10 أشخاص جراء عواصف ثلجية في بريطانيا (صور)
تاريخ النشر: 02 مارس 2018 9:40 GMT
تاريخ التحديث: 02 مارس 2018 9:40 GMT

مقتل 10 أشخاص جراء عواصف ثلجية في بريطانيا (صور)

قوات الجيش والشرطة البريطانية، استخدمت جرافات ومركبات ثقيلة أخرى؛ لفتح الطرق المغلقة وسحب المركبات المعطلة ونقل الجرحى الذين تجاوز عددهم 40 مصابًا.

+A -A
المصدر: لندن- إرم نيوز

لقي 10 أشخاص مصرعهم بينهم طفلة عمرها 7 سنوات؛ بسبب العواصف الثلجية الشديدة التي تجتاح بريطانيا منذ 4 أيام، والتي أدت إلى إلغاء المئات من الرحلات الجوية وإغلاق المدارس والطرق وتعطل القطارات والسيارات وموانئ بحرية.

وانخفضت درجة الحرارة الدنيا، مساء أمس الخميس، إلى 16 درجة مئوية دون الصفر، وهي أدنى مستوى لها منذ أكثر من 20 عامًا، وتفاقمت معاناة البريطانيين بعدما أعلنت مؤسسة الغاز الوطنية عن انقطاع الإمدادات؛ بسبب اشتداد الطلب لتشغيل وسائل التدفئة؛ ما أدى إلى بقاء معظم المنازل دون تدفئة، نهار أمس.

وبعد وصول العاصفة ”إيما“ من المحيط الأطلسي بسرعة تزيد عن 90 كلم، أمس، والتقائها مع ”الوحش القادم من الشرق“، وهي عاصفة ثلجية أخرى قادمة من سيبيريا، تم نشر وحدات من الجيش في عدة مناطق من المملكة المتحدة؛ لدعم الشرطة، إثر تصاعد حوادث الطرق وتعطل آلاف السيارات؛ بسبب الثلج الذي وصلت سماكته إلى 50 سم.

واستخدمت قوات الجيش والشرطة جرافات ومركبات ثقيلة أخرى لفتح الطرق المغلقة، وسحب المركبات المعطلة ونقل الجرحى الذين تجاوز عددهم 40 جريحًا، فيما أعلنت شركات سحب السيارات أنها تعاملت مع نحو 8000 حالة تعطل مركبات.

وفي بيان له، صباح اليوم الجمعة، أعلن مكتب الأرصاد الجوية، أن الثلوج أدت إلى إلغاء أكثر من 500 رحلة جوية خلال اليومين الماضيين، بما فيها 157 رحلة من مطار ”هيثرو“ بلندن، و 77 رحلة من مطار ”جيتويك“ في لندن، و129 من مطار ”أدنبرة“، و 48 من مطار ”بريستول“، ونحو 194 من مطار ”دبلن“ في أيرلندا.

وأشار المكتب إلى أنه من المتوقع أن تستمر العواصف وتساقط الثلوج، طوال اليوم وغدًا، محذرًا من حدوث فيضانات؛ بعد تحسن درجات الحرارة في وقت لاحق.

وكانت السلطات البريطانية أطلقت حالة ”إنذار أحمر“ في بداية العاصفة، وهي أعلى حالات الإنذار، وذلك لأول مرة منذ عقود طويلة، وهي تعني أن طبيعة الأحوال الجوية تشكل  خطرًا على حياة الناس.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك