منوعات

وفاة المؤرخ والصحفي المصري صلاح عيسى
تاريخ النشر: 25 ديسمبر 2017 19:04 GMT
تاريخ التحديث: 25 ديسمبر 2017 19:31 GMT

وفاة المؤرخ والصحفي المصري صلاح عيسى

عيسى نقل في وقت سابق إلى مستشفى المعادي العسكري بعد تعرضه لوعكة صحية طارئة، قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة.

+A -A
المصدر: أحمد عثمان – إرم نيوز

أعلن مساء اليوم الإثنين، من داخل مستشفى المعادي العسكري، عن وفاة الصحفي المصري والأمين العام السابق للمجلس الأعلى للصحافة، صلاح عيسى (78 عاما)، بعد أيام من إصابته بأزمة نقل على أثرها للمستشفى.

وقال مصدر طبي، إن ”عيسى نقل في وقت سابق إلى مستشفى المعادي العسكري؛ لتعرضه لوعكة صحية طارئة، قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة مساء اليوم“.

وصلاح عيسى، هو صحفي ومؤرخ مصري يساري ولد في 4 تشرين الأول/أكتوبر العام 1939، وبدأ حياته كاتبًا للقصة القصيرة ثم اتجه عام 1962 إلى الكتابة في التاريخ والفكر السياسي والاجتماعى، ثم تفرغ للعمل بالصحافة منذ عام 1972 في جريدة الجمهورية.

وشارك عيسى في تأسيس وإدارة تحرير عدد من الصحف والمجلات منها، الكتاب والثقافة الوطنية والأهالى واليسار و“الصحفيون“، وقد اُعتقل لأول مرة بسبب آرائه السياسية العام 1966 وتكرر اعتقاله أو القبض عليه أو التحقيق معه أو محاكمته في عدة سنوات، ما بين 1968 و 1981 وفصل من عمله الصحفي المصري والعربي.

وأصدر الراحل عيسى، أول كتبه ”الثورة العرابية“ عام 1979 وصدر له 20 كتابًا في التاريخ والفكر السياسي والاجتماعي والأدب.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك