إنشاء ناديين للإبل والصقور في السعودية.. لماذا؟ – إرم نيوز‬‎

إنشاء ناديين للإبل والصقور في السعودية.. لماذا؟

إنشاء ناديين للإبل والصقور في السعودية.. لماذا؟

المصدر: إرم نيوز

أصدر العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، اليوم الخميس، عدداً من الأوامر الملكية، قضى اثنان منها بإنشاء نادٍ للإبل، على أن يكون وليّ العهد الأمير محمد بن سلمان، مشرفاً عاماً عليه، إضافة إلى نادٍ آخر للصقور.

وجاء في الأمر الملكي أنه ”نظراً لما تمثله الإبل من أهمية في تاريخنا، ولارتباطها بتراثنا وثقافتنا، ولأهمّية رعاية الإبل والمهتمين بها من خلال رابطة تجمعهم، فقد أمرنا بإنشاء نادٍ باسم نادي الإبل“.

كما تضمّن أمر خادم الحرمين الشريفين أن يكون وليّ العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، مشرفاً عاماً على نادي الإبل.

ولفت الأمر الملكي إلى أنّ القرار يأتي ”نظراً للارتباط التاريخي للصقر بتراثنا وثقافتنا، ولأهمية رعاية الصقور والمهتمين بها بإيجاد رابطة تجمعهم“.

ونصّ الأمر على تعيين ”المشرف العام على النادي، ورئيس وأعضاء مجلس إدارته بأمر من رئيس مجلس الوزراء، وتمثّل الجهات ذوات العلاقة في المجلس“.

ويستمد هذان الناديان أهميتهما من خلال الإشراف على الأنشطة الشعبية والتراثية وتنظيمها لتشكل رافدًا سياحيًا وترفيهيًا منظمًا ضمن سياسات الحكومة.

ومن المتوقع طرح شروط ورسوم عضوية لهذين الناديين، حيث ستوفر كل متطلبات المعنيين بهذه الممارسات التراثية.

وبالمقارنة مع تجارب الدول المجاورة، فمن المتوقع أن يعمل هذان الناديان على توفير مراكز لرعاية الإبل وإكثار الصقور وتربيتها وتدريبها وإعادة تأهيلها.

ومن أهم المهام المحتملة لهذين الناديين تنظيم الفعاليات والمؤتمرات والمهرجانات والأحداث الرياضية بكافة أنواعها من سباقات وعروض وفق ضوابط حكومية منظمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com