غرفة صفية في إحدى مدارس الأردن
غرفة صفية في إحدى مدارس الأردنفيسبوك

غضب في الأردن بعد اعتداء "وحشي" على معلم

عمّ الاستياء منصات التواصل الاجتماعي في الأردن، إثر تعرض معلم للضرب المبرح علي يدي ستة أشخاص، حيث قام أحدهم بالاعتداء عليه بعصًا على رأسه وركله أرضًا.

وتعود القصة إلى إحدى المدارس الحكومية في العاصمة عمّان، حيث كان المعلم يقوم بفض مشاجرة طلابية، ما تطور إلى ملاسنة جماعية، وتخللها قيام مجموعة من خارج المدرسة بضرب المعلم على رأسه بعصًا ومن ثم ركله أرضًا.

وساهم أحد طلبة المدرسة بالتعاون مع طالب من مدرسة مجاورة بعملية الاعتداء على المعلم.

وقال مصدر في وزارة التربية والتعليم إن تعليمات صدرت من الوزارة بضرورة الحذر في التصريحات الإعلامية كون الحادثة فيها أكثر من طرف وخوفًا من تأزيم الأمور، مؤكدًا أن المعلم الذي تعرض للضرب أثناء قيامه بواجب أخلاقي في فض المشاجرة الطلابية يخضع الآن للعلاج في أحد مستشفيات العاصمة.

وأضاف المصدر لـ إرم نيوز: "هذه الحالة غربية على مجتمعنا الأردني أصابتنا جميعًا بالصدمة، ونأمل من الله أن يتعافى المعلم بأسرع وقت"، لافتًا إلى أنه "تم رفع شكوى لدى جهاز الأمن العام، وتم إلقاء القبض على المعتدين، وستتخذ الوزارة إجراءاتها وعقوباتها الرادعة بحق الطلبة الذين شاركوا في عملية الاعتداء".

وبعد الحادثة توجهت مجموعة من أبناء عشائر المعتدين إلى ذوي المعلم، فيما يعرف بالأردن (جاهة اعتراف)، وهي عادات متوارثة في حالات القتل والمشاجرات وحوادث السير، بهدف تخفيف التوترات، وتم خلالها التأكيد على مسار الإجراء القضائي بحق المعتدين.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com