منوعات

أكثر من نصف الفرنسيات يخشين استخدام النقل العام بسبب "التحرش"
تاريخ النشر: 18 أبريل 2017 22:28 GMT
تاريخ التحديث: 19 أبريل 2017 5:51 GMT

أكثر من نصف الفرنسيات يخشين استخدام النقل العام بسبب "التحرش"

بلغت نسبة الفرنسيات اللواتي قلن إنهن تعرضن لتحرش جنسي في وسائل النقل العامة قرابة 39% بحسب استطلاع للرأي.

+A -A
المصدر: باريس - إرم نيوز

أظهر استطلاع للرأي في فرنسا، أن أكثر من نصف الفرنسيات يخشين استخدام وسائل النقل العامة بسبب النشل والتحرش الجنسي وتجنباً للعنف.

وبحسب استطلاع أجراه معهد التنظيم العمراني الفرنسي، نشرته صحيفة ”لو فيغارو“ ، اليوم الثلاثاء، فإن 56.3% من النساء، و26.7% من الرجال لديهم ”قلق جدي“ إزاء استخدام وسائل النقل العامة.

وأشار الاستطلاع إلى أن 37% من النساء قلن:“ إنهن تعرضن للنشل في وسائل النقل العامة ولو لمرة واحدة في حياتهن“.

وبلغت نسبة الفرنسيات اللواتي قلن :“إنهن تعرضن لتحرش جنسي في وسائل النقل العامة قرابة 39%، بحسب الاستطلاع“.

وبيّن الاستطلاع أن 6.2% من النساء يحرصن على عدم استخدام وسائل النقل العامة ”تجنباً للتعرض لأي عنف“.

وفي هذا السياق، ذكرت ”لو فيغارو“، أن الإدارات المحلية في العاصمة باريس تخطط لزيادة عدد كاميرات المراقبة والموظفين الأمنيين في وسائل النقل العامة والمواقف بهدف تبديد مخاوف النساء.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك