حبس (تعبيرية)
حبس (تعبيرية)متداولة

حبس 6 متهمين في قضية الجزائري المخطوف في الجلفة

أودعت السلطات الجزائرية 6 أشخاص الحبس المؤقت بينهم المتهم الرئيس في قضية الشاب المخطوف منذ حوالي 30 سنة، فيما تم إخضاع متهمين اثنين لإجراءات الرقابة القضائية حسب بيان للقضاء الجزائري ليل الخميس.

وأوضح مجلس قضاء الجلفة الجزائرية، في بيان له اطلعت "إرم نيوز" على نسخة منه بأن المتهم الرئيس تمت متابعته بجنايات خطف شخص واستدراجه، وحجز شخص بدون أمر من السلطات المختصة وخارج الحالات التي يجيزها القانون، والاتجار بالبشر مع توافر ظرف حالة استضعاف الضحية.

واستند المصدر إلى الأفعال المنصوص والمعاقب عليها بموجب القانون رقم 2000 المؤرخ في 30 ديسمبر 2020 المتعلق بالوقاية من جرائم اختطاف الأشخاص ومكافحتها والقانون رقم 23-04 المؤرخ في 07 ماي 2023 المتعلق بالوقاية من الاتجار بالبشر ومكافحته.

أما المتهمون الآخرون، فقد تمت متابعتهم بجرم عدم تبليغ السلطات المختصة الفعل المنصوص والمعاقب عليه بموجب نفس القوانين. استنادا للمصدر ذاته.

وبعد استجواب المتهمين من طرف قاضي التحقيق أصدر أمراً بإيداع المتهمين (ب.ع)، (ب.س)، (ب.ح)، (ب.م)، (ب. ج)، (ب.ث)، رهن الحبس المؤقت في حين أصدر أمراً بإخضاع المتهمة: (ب.ح) والمتهم (ي.ل) لإجراءات الرقابة القضائية.

يذكر أنه تم العثور مؤخرا على عمر بن عمران، الذي اختطف قبل نحو 26 عامًا في الجزائر، في منزل على بعد أمتار قليلة من منزل عائلته. ولم يطلب "عميرة" (كناية عن عمر) المساعدة من أحد قط، لأنه كان مقتنعًا بأن الرجل الذي أسره ألقى عليه تعويذة سحرية حسب أهالي الضحية.

واختفى عمران خلال العشرية السوداء التي استمرت عقدًا من الزمن عام 1998؛ ما دفع عائلته إلى الاعتقاد بأنه قُتل في الصراع، ليجدوه في منزل جارهم وسط أكوام من القش بين الماشية. وجاء اكتشاف موقع بن عمران بعد أن بث شقيق الخاطف شكوى عن أخيه عبر فيسبوك، بسبب نزاع على الميراث، إذ كشف في منشوره عن هوية الضحية ومكان تواجده؛ ما دفع عائلة عمران إلى اقتحام المنزل.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com