سجن في المغرب (تعبيرية)
سجن في المغرب (تعبيرية)أ ف ب

دفنتهما في منزلها 12 عامًا.. "المؤبد" لقاتلة زوجها وابنها في المغرب

قضت محكمة الاستئناف في مدينة تطوان في المغرب، بـ"المؤبد" على امرأة قتلت زوجها وابنهما في مدينة مرتيل، بعد إدانتها بتهمة القتل.

ووفق موقع "هسبرس" المحلي، ألقي القبض على المتهمة وشقيقها، بعد قتل ابنها وشبهات تورطهما في ارتكاب جريمة بحق الزوج، وإخفاء معالمها منذ عام 2012.

وكانت الجريمة قد أثارت جدلا واسعا في المغرب، ونالت شهرة واسعة، خاصة مع ظهور المتهمة مع أبنائها في برنامج "المختفون"، والذي يختص في أخبار المختفين، بينما أظهرت تأثرا بالغا في البرنامج بسبب اختفاء زوجها، زاعمة أنها "تعاني منذ ذلك الحين".

وادّعت في البرنامج، حينها، أنها "لا تعلم أين زوجها"، الذي عاشت معه 33 عاما وأنجبت منه 3 أبناء.

واستمرت المرأة في الخروج بالعديد من اللقاءات الإعلامية، في محاولة للتضليل على جريمتها، وأبدت خلال هذه اللقاءات حسرتها على اختفائه، وكذلك زعمت معاناتها وأبنائها منذ اختفائه، كما ذرفت الدموع.

وكشفت التحقيقات أن المتهمة أقدمت على قتل زوجها قبل 12 عامًا، بمساعدة شقيقها، قبل أن تقوم بدفنه داخل مرآب المنزل، وتتقدم بعدها ببلاغ إلى الشرطة، لتبعد الشبهة عن نفسها.

وكانت المرأة أفادت في بلاغها، آنذاك، بأن زوجها اختفى في ظروف مجهولة.

وتبيَّن لاحقًا، بسبب بلاغ من شقيقها المتهم، أن الزوجة، التي حامت حولها الشبهات، قد دفنت الزوج في منزلها، وعثر على بقايا جثة المجني عليه في مرآب المنزل. كما أقرت المتهمة بقتلها ابنها، ودلت الشرطة على بقايا جثته.

فيما تم إسقاط التهمة عن شقيق المتهمة، نظرًا لوفاته في مارس/آذار الماضي.

ولم يتم الكشف عن أسباب وملابسات إقدام الزوجة على قتل زوجها وابنها.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com