سيدة حامل تضع طفلها أثناء نومها – إرم نيوز‬‎

سيدة حامل تضع طفلها أثناء نومها

سيدة حامل تضع طفلها أثناء نومها

المصدر: محمد رضا - إرم نيوز

أغلقت أليس باين 23 عامًا عينيها واستلقت على سريرها بالمستشفى، لتستيقظ بعد ساعة ومعها طفل رضيع، الأم الجديدة أنجبت الطفل فيليب أثناء نومها بمستشفى رويال ديربي، في 18 ديسمبر الماضي.

وأبدى الأطباء دهشتهم وهم يشاهدون أليس التي تمكنت من النوم طوال ، وذلك بعد إعطائها المحفزات الطبية للولادة، بحسب صحيفة ”ديلي ستار“ البريطانية.

وقالت أليس: ”إن نتائج عملية رصد الانقباضات التي تسبق الولادة لم تكن صحيحة، ولذلك لم يدرك الأطباء مدى بلوغي للحالة التي كنت عليها في الواقع، ولذلك تم إعطائي بعض الأدوية لتساعدني على النوم في فترة القيلولة لبضع ساعات، ولكن بعد نصف ساعة أدرك الأطباء أنني كنت على استعداد للولادة“.

وعلى الرغم من عدم وجود أي شيء خاطئ بالنسبة للجنين، قرر الأطباء أنه من الأفضل لأليس أن تلد بشكل عاجل، قبل أن تسوء الأمور، ولكن بعد مرور 24 ساعة، دون حدوث أي شيء تم حقنها بهرمونات لتعجيل المخاض، ووضعها على جهاز لتتبع مدى قوة الانقباضات التي تسبق الولادة.

بعدما طلبت أليس تخفيف بعض الآلام التي تشعر بها، وأخذتها قيلولة مريحة، كان جسمها جاهزًا للوضع على الرغم من عدم تنبيه الجهاز للأطباء في الوقت المناسب، وعندما أدركوا ذلك أصبحوا قلقين من أن جسم أليس أصبح أكثر راحة، لدرجة لا تمكنها من دفع الجنين، وأنها قد تحتاح إلى عملية ولادة قيصرية طارئة.

ومع ذلك، وقبل وصول الأمور إلى هذا الحد، كان زوج أليس يخبر زوجته النائمة أن تدفع الجنين، وبشكل لا يصدق استجابت أليس إلى صوت زوجها جون المألوف لها، وبدأت في الدفع أثناء نومها.

وقبل انتهاء عملية الولادة بعشر دقائق، استيقظت أليس لتنهي هذه المهمة، ثم عادت للنوم مرة أخرى لأكثر من ساعتين.

وتقول أليس: ”أتذكر ممرضة كانت تحاول وضع فيليب بين ذراعي، ولكنني كنت على وشك النوم مرة أخرى، ولم أقابل ابني إلا بعد استيقاظي بعد ساعتين، وعلى الرغم من سروري بغياب آلام الولادة، كنت أتمنى أن أكون أكثر وعيًا أثناء ولادة طفلي الأول“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com