الشرطة السعودية تكشف هوية صاحبة “الجثة المتفحمة”.. وفرضيتان للوفاة

الشرطة السعودية تكشف هوية صاحبة “الجثة المتفحمة”.. وفرضيتان للوفاة

أكدت مصادر أمنية سعودية، أن الحادثة التي باشرتها صباح اليوم لجثة سيدة متفحمة في سطح عمارة بحي القحلة بمحافظة صبيا، تعود لمديرة مدرسة متقاعدة، حيث وجد بجوارها بنزين وعلبة كبريت، فيما لم تتضح للجهات الأمنية ما إذا كانت قد انتحرت أو قُتلت.
وبينت ذات المصادر لـ “سبق” السعودية،  أنه تم نقل الجثة لثلاجة الموتى بمستشفى صبيا العام، وبانتظار تقرير الطبيب الشرعي لمعرفة ما إذا كانت قد أقدمت على الانتحار أو قُتلت.
ومديرة المدرسة التي وجدت جثتها متفحمة بسطح منزلها في العقد الرابع من العمر، وهي متقاعدة مبكراً، وكانت محبوبة من جميع طالباتها وزميلاتها، وقد تسبب خبر وفاتها في صدمة كبيرة للوسط التعليمي بصبيا.
وكانت الجهات الأمنية، قد عثرت اليوم الثلاثاء، على جثة سيدة أربعينية متفحمة في محافظة “صبيا” بجازان جنوب السعودية.

وقال الناطق الإعلامي باسم شرطة منطقة جازان، المقدم عبدالرحمن الزهراني، إن “الأجهزة الأمنية عثرت على جثة السيدة التي كانت تعمل معلمة على سطح العمارة التي تسكنها”.