دراسة: القطط تُطيل عمر البشر

دراسة: القطط تُطيل عمر البشر

كشف باحثون في جامعة منيسوتا أن وجود قط في منزلك مفيد لصحة قلبك، فقد أظهرت البحوث أن الأشخاص الذين لا يملكون قططاً معرّضون بنسبة 40% للإصابة بالنوبات القلبية.

وعلل العلماء ذلك بأن السبب المنطقي وراء هذه النتائج هو قدرة القطط على تخفيف التوتر والمساعدة على الاسترخاء، ممّا يحمي من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

وأشارت الدراسات، إلى أنّ مالكي القطط  أقلّ توتراً من غيرهم، يليهم في المرتبة الثانية مُربّو الكلاب، في حين أن الأشخاص الذين يعانون من أكبر نسبة توتر، هم أولئك الذين لا يملكون حيوانات أليفة.

وكشفت الدراسات أيضاً، أنّ خرخرة القطط لها أثر إيجابي في علاج الجروح،إذ أنها تساعد على التئامها بسرعة أكبر وتصدر القطط خرخرة ذات تردد يترواح ما بين 25 إلى 150 هيرتز، وهو  تردد يساعد القط على استعادة نشاطه وتقوية عظامه،إلاّ أنّ هذه الترددات جيدة للبشر أيضاً، بل وذات فوائد علاجية وفقاً للمصادر الطبية.

وما زال العلماء حتى يومنا هذا يتجادلون ويبحثون في مصدر هذه الخرخرة. ما نعلمه جميعاً أن القطط تصدر خرخرة، وهي تساعد بطريقة ما في علاج البشر، وقد تمّ إجراء العديد من الدراسات في هذا الشأن، وهكذا فإن خرخرة القطط تسهم في شفاء الكسور واستعادة العضلات التالفة، بل وحتى علاج آلام المفاصل.