دراسات: العشاق.. أكثر إثارة للشفقة من مدمني الكوكايين

دراسات: العشاق.. أكثر إثارة للشفقة من مدمني الكوكايين

 مدريد- للحب نتائج كارثية أحيانا مثل المخدرات.. فإذا فارقك حبيبك، فكأنك حرمت من جرعة مخدرات“ هذه ليست يوميات مراهقة بل  خلاصة دراسة علمية حديثة  نشرت في مجلة بلوس وان  PLOS ONE.

وقد اعتبرت الدراسة أن: ”تأثير الحب مشابه لتاثير بعض المسكنات، لأنه ينشط مناطق الدماغ التي تقلل من الألم“.

فعندما يكون الانسان في ”حالة حب“، ينتج الجسم مواد مثل الدوبامين (هرمون المتعة) والأوكسيتوسين (هرمون الارتباط) ويعمل الهرمونين في مناطق الدماغ المرتبطة بالفرح (ما يسمى بالنظام العصبي للتقوية).

واخلاقيا لا يستقيم مقارنة العشاق واهل الحب بالمدمنين بالكوكايين نظرا للفارق الكبير بين الاثنين.. لكن بالنسبة للمنطق العلمي الصارم فان المقارنة مهمة.. فالعلماء يبحثون التأثير الواقعي للحب كما التأثير الواقعي للمخدرات.. بمنطق علمي صارم يدرس التفاعل العصبي للبشر خلال مرورهم بتجارب الادمان سواء بسبب الحب او بسبب مواد مخدرة..

وحسب اميليو أمبروسيو أستاذ علم النفس في الجامعة الوطنية للتعليم عن بعد بإسبانيا (UNED) فإن ”الوقوع في الحب، وخاصة في المراحل الأولى، يولد سلوكيات تشبه بشكل كبير سلوك الأشخاص المدمنين على المخدرات، لأن لها تأثير قوي على الدماغ“ و“عندما يغادر الحبيب تتعطل هذه الهرمونات ويقوم الدماغ بتوليد حالة من الحزن وظهور أعراض مثل القلق والهوس وحتى الألم الجسدي، وهو نفس الشيء الذي يحصل مع مدمني المخدرات وهذا يحصل للمرأة والرجل دون التمييز بين الجنسين“.

وحسب دراسة قامت بها لوسي براون، طبيبة أعصاب في كلية اينشتاين للطب (الولايات المتحدة الأمريكية) وأجريت على 10 نساء و 5 رجال في منطقة نيويورك (الولايات المتحدة)، وكان متوسط ​​عمر المشاركين في التجربة 20 عاما، وكانت علاقاتهم العاطفية قد انتهيت للتو، تبين انالاشخاص الذين خضعو للدرسة جميعا ”يعانون من درجة عالية من الهوس، مع اعترافهم بأنهم يقضون  أكثر من 85٪ من اليوم في التفكير في شركائهم السابقين“ كما اضظهرت الدراسة أن ”هؤلاء الناس أقروا بأنهم يريدون العودة الى حضن أحبابهم، وأعربوا عن عدم السيطرة على عواطفهم، بما في ذلك القيام بالمكالمات بعد الانفصال وإرسال رسائل البريد الإلكتروني، والمناشدات للمصالحة، والبكاء والانتكاس“.

وحسب تصوير للدماغ فقد تم تفسير هذه التصرفات غير العقلانية على انها تشبه تصرفت الاشخاص الذين يعانون من الادمان على الكوكايين. حيث يشتركون كذلك في السلوكيات الوسواسية المرتبطة بالتحطم النفسي.. بل ان ”اهل الحب“ ربما ”أسوأ حالا.. واكثر اثارة للشفقة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com