”بلاها اللحمة“.. حملة فلسطينية لخفض أسعار اللحوم

”بلاها اللحمة“.. حملة فلسطينية لخفض أسعار اللحوم

رام الله – أطلقت جمعية حماية المستهلك الفلسطيني، اليوم الأحد، حملة في السوق المحلية بعنوان ”بلاها اللحمة“ (في إشارة للتخلي عن تناول اللحوم) لمواجهة الارتفاع المتواصل لأسعار لحم الخروف، والدفع نحو خفض أسعارها خلال الفترة المقبلة.

وارتفعت أسعار لحوم الخروف الطازج في السوق الفلسطينية، خلال الأسابيع الثلاثة الماضية إلى أكثر من 90 شيكلاً (23.5 دولار أمريكي)، بنسبة 20%، وفق الجمعية.

وأرجع رئيس جمعية حماية المستهلك، صلاح هنية، سبب ارتفاع أسعار لحم الخروف، إلى النقص الكبير في الثروة الحيوانية، بسبب تراجع نسبة مربي الماشية في الأراضي الفلسطينية، لأسباب مادية في المقام الأول.

وأضاف هنية: ”مربو الماشية باتوا غير مقتنعين بتربية الخراف، بسبب إرتفاع تكاليف الأعلاف والمياه، بحيث أضحت التربية مصدر دخل غير مجد للمزارعين ومربي الماشية“.

وأعلنت وزارة الزراعة، قبل أيام، فتح باب استيراد الخراف والعجول من الخارج، لتحقيق خفض فعلي في سعر كيلو لحم الخروف والعجل، قبل عيد الأضحى، إلا أن إجراءات الاستيراد بحسب هنية، بحاجة إلى شهر كامل، حتى تصل المواشي إلى فلسطين.

وأشار رئيس جمعية حماية المستهلك، إلى أن سعر الأضحية المتوقع خلال عيد الأضحى القادم، سيبلغ 2500 شيكل (655 دولار)، بينما بلغ خلال عيد الأضحى الماضي 1500 شيكل (394 دولار أمريكي).

وطالب هنية حكومة التوافق، بالسماح لاستيراد الخراف والعجول من الأردن، بأسرع وقت ممكن، حتى تنخفض أسعار الأضاحي خلال الأسابيع الثلاثة القادمة، مشيراً إلى أن إسرائيل لديها الاحتياطي الكافي من الخراف والعجول، لكن االتجار الإسرائيليين رفعوا أسعار تصدير اللحوم بنسب لا تقل عن 20% من السعر الحقيقي للاستيراد.

وختم بالقول: ”إن الجهود التي تبذلها وزارة الزراعة الفلسطينية والحكومة، غير كافية لتحقيق خفض في أسعار اللحوم، وهذه الحملة بمثابة ضغط شعبي ورفض، إلى أن تعاود الأسعار هبوطها إلى مستويات مقبولة للمستهلك“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com