منوعات

انتحار سجين إيراني داخل المعتقل
تاريخ النشر: 28 أغسطس 2015 13:24 GMT
تاريخ التحديث: 28 أغسطس 2015 13:24 GMT

انتحار سجين إيراني داخل المعتقل

وكالة حقوقية إيرانية تقول إن عبدالواحد شه بخش قطع أوردة يده وعنقه بعد 3 سنوات قضاها في السجن دون تهم.

+A -A

إرم- أقدم سجين إيراني على الانتحار بعد قيام بقطع أوردة يده وعنقه بشفرة حلاقة، احتجاجا على قيام السلطات القضائية للمحكمة على اعتقاله لمدة 3 سنوات دون توجيه تهم إليه.

وقالت وكالة ”هرانا“ الحقوقية الإيرانية، الجمعة، إن ”السجين عبد الواحد شه بخش، أقدم على الانتحار يوم أمس في سجن مدينة زاهدان التابعة لمحافظة سيستان وبلوشستان التي تقطنها أغلبية من أبناء السنة“.

وأشارت الوكالة إلى أن المعلومات كشفت عن انتحار السجين بشفرة حلاقة عن طريق قطع وريدين في يده وعنقه، وذلك لعدم قيام السلطات بمحاكمته رغم مرور ثلاث سنوات على اعتقاله.

وأضافت الوكالة أن ”القوات الأمنية المتواجدة قرب السجن المركزي لمدينة زاهدان حاولت انقاذ السجين الذي انتحر، لكن حالته الصحية كانت حرجة حيث فارق الحياة قبل وصوله إلى المستشفى“.

ويتواجد في سجن زاهدان المركزي نحو 2000 معتقل، حكم على 350منهم بالإعدام، وفق ”هرانا“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك