صحافي يُطرد على الهواء من مستشفى صيني (فيديو)

ويل ريبلي يثير غضب بعض الأشخاص عندما كان يستعمل هاتفه لتغطية الأجواء الحزينة في مستشفى "تيانجين"، الذي استقبل ضحايا انفجارات.

المصدر: إرم- من وداد الرنامي

طُرد صحافي يدعى ويل ريبلي من مستشفى ”تيانجين“ الصيني بعدما لاحظ عدد من الأشخاص أنه يصورهم بواسطة هاتفه الشخصي.

وكان ريبلي وهو مراسل لقناة (CNN) الأمريكية يتظاهر بأنه يلتقط صورة سيلفي، لكنه في الحقيقة كان يغطي الأجواء الحزينة في المستشفى لفائدة قناته مباشرة عبر ”سكايب“، وذلك بعد انفجارات هزت شمال شرق البلاد.

وتوجه عدد من الأشخاص نحو المراسل، وسط صراخ حاد وطالبوه بمسح كل شيء صوره، دون أن يعرف إن كان هؤلاء الأشخاص من الشرطة أو من الأهالي.

وكتب ريبلي عبر حسابه في ”تويتر“: ”أنا بخير عكس الكثير من الناس هنا“، كما ندد بالرقابة التي تفرضها السلطات الصينية على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأكد أنه توجه بعد ذلك لموقع الانفجار ليكمل عمله، دون أن تتعرض له السلطات الصينية.

وذكرت وكالة الأنباء الصينية الرسمية (شينخوا)، في وقت سابق من اليوم الخميس، أنه تأكد مصرع 50 شخصاً، وفقدان ما لا يقل عن 21 آخرين، إثر ما وصفتها بـ“انفجارات هائلة“ في أحد المخازن التابعة لبلدية مدينة تيانجين الساحلية، مساء الأربعاء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة