قصة معاذ الخلف تهيمن على اهتمامات السعوديين

قصة معاذ الخلف تهيمن على اهتمامات السعوديين

المصدر: إرم – قحطان العبوش

استقطبت تغريدة على موقع ”تويتر“ لمبتعث سعودي يدرس في الولايات المتحدة الأمريكية، اهتمامات المدونين السعوديين على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن كشف كاتبها عن تحقيقه لإنجاز علمي عالمي في ظروف صحية صعبة.

وكتب السعودي معاذ الخلف، والحاصل على درجة الدكتوراه، تغريدة قال فيها إنه ”حصل على جائزة أفضل رسالة دكتوراه على مستوى العالم في هندسة البرمجيات للعام الحالي 2015، من جمعية الحاسبات الأمريكية“.

ولقي الإنجاز العلمي الذي حققه الخلف، اهتماماً من وسائل الإعلام المحلية، ومن المدونين السعوديين على مواقع التواصل الاجتماعي، والذين أشادوا بالجائزة التي تمثل جميع السعوديين.

لكن الأكاديمي السعودي فاجأ الجميع عندما كشف عن الظروف الصعبة التي عاشها خلال إعداده لرسالة الدكتوراه التي فازت بالجائزة، لاسيما أنه كان مسؤولاً عن عائلته المقيمة معه، بينما أصبح طريح الفراش.

وأوضح الخلف في سلسلة تغريدات أنه عانى من آلام حادة في الظهر والرقبة انتهت به إلى الفراش، أصبح شبه مقعد لا يستطيع الوقوف أكثر من نصف ساعة في اليوم، لكنه أصر على مواصلة مشواره العلمي.

3 (1)

ونشر الخلف صورةً له خلال إعداد رسالة الدكتوراة، وهو ممدد بالفراش بينما يعمل على الكومبيوتر مستعينا بطاولة مصممة خصيصاً له، فيما أشار لدور زوجته في مساعدته وتحمل أعباء الأسرة لوحدها.

ولقيت قصة الخلف تفاعلاً لافتاً على مواقع التواصل الاجتماعي بعد اكتمال تفاصيلها، ولم تقتصر على المدونين السعوديين العاديين، بل شارك في الإشادة بإنجازه علماء دين وكتاب ومشاهير وشخصيات عامة.

وعلى موقع ”تويتر“ واسع الانتشار في السعودية، يكتب المغردون السعوديون على الهاشتاك “ #الف_مبروك_لمعاذ_الخلف“ الكثير من عبارات الإشادة والإعجاب بإنجاز الرجل الذي حققه في ظروف بالغة الصعوبة.

2 (1)

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com