طفلة روسية تموت حرقا لتنقذ شقيقها

طفلة روسية تموت حرقا لتنقذ شقيقها

روسيا – أقدمت الطفلة مارشا البالغة من العمر 6 سنوات على إنقاذ شقيقها ديما ذو السنة والنصف من مياه مغلية عن طريق إلقاء جسدها عليه لتحميه.

وكان الطفل يلعب بالقرب من غلاية الماء الكهربائية، وعلقت قدمه بسلكها، فأسرعت مارشا لحمايته، فتلقت هي الماء المغلي الذي أصابها بحروق من الدرجة الثالثة في جسدها.

وتوجهت الطفلة لأمها وهي تحبس دموعها فأسرعت الأم بوضع الماء البارد على جسدي الطفلين المصابين بالحروق، وتوجهت بهما إلى المستشفى بعدما لم تجد ردا من الإسعاف.

وأهمل المستشفى رعاية الطفلين بعد ساعة من انتظارهما، وقاما بوضع مرهم طبي لمعالجة الحروق للطفل فقط ولم يتبقى منه للطفلة، فأسرعت لمستشفى آخر.

ولكن مارشا فقدت وعيها وأدخلت غرفة العناية المركزة فور وصولها المستشفى، إلا أنها توفيت في وقت لاحق متأثرة بالحروق الشديدة التي غطت 60% من جسدها، وبسبب الإهمال الطبي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com