الأمير ويليام وكيت ميدلتون
الأمير ويليام وكيت ميدلتون CHRIS Jackson GETTY IMAGES

الأمير ويليام وكيت ميدلتون يعيشان "جحيمًا"

أعربت مصممة أزياء أطفال كيت ميدلتون والأمير ويليام عن قلقها بشأن الزوجين، في الوقت الذي تتلقى فيه أميرة ويلز علاجًا من مرض السرطان.

وقالت أمايا أريتا، مصممة إطلالات الأمير جورج ، والأميرة شارلوت والأمير لويس، 6 سنوات، لصحيفة التليغراف "أنا حزينة في هذه اللحظة.. أعتقد أنهم يمرون بالجحيم. آمل أن يعودوا إلى حياتهم الطبيعية.. إنه أمر شخصي حقًّا".

ومنذ تصريحاتها تلك، أثارت أمايا أريتا العديد من التكهنات بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذي أبدوا مخاوفهم من دخول مواجهة كيت لمخاطر صحية محتملة، خصوصًا أنها لم تكشف عن نوع السرطان الذي أصابها أو المرحلة التي شخصت بها.

كيت ميدلتون مع أطفالها
كيت ميدلتون مع أطفالها إنستغرام

وأبدى متابعون آخرون قلقهم الشديد على الدوقة، مشيرين إلى أن عدم ظهورها بشكل علني منذ فترة طويلة، قد يدل على تدهور حالتها الصحية، وأن حديث المصممة القريبة من العائلة قد يدل على تراجع صحة الدوقة.

وعملت الممصة أمايا أرينا بشكل وثيق مع ماريا تيريون توريون بورالو، وهي مربية الأمراء الأطفال، إذ صممت ملابس لجورج وشارلوت ولويس، في مناسبات متعددة منها، حفل زفاف الأميرة يوجيني عام 2018، وأعياد الميلاد، ورحلة الكنيسة السنوية للعائلة المالكة في عيد الميلاد.

يذكر أن الأميرة كيت ميدلتون البالغة من العمر 42 عامًا وصفت إصابتها بالسرطان بأنها "صدمة كبيرة".

وقبل إعلانها عن المرض، كانت كيت أمضت أسبوعين في المستشفى، بعد أن خضعت لعملية جراحية في البطن كشفت الفحوصات التي تلتها إصابتها بمرض السرطان.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com