منوعات

تقرير: مشاهدات جنازة الملكة إليزابيث تحقق رقما قياسيا
تاريخ النشر: 20 سبتمبر 2022 7:58 GMT
تاريخ التحديث: 20 سبتمبر 2022 10:00 GMT

تقرير: مشاهدات جنازة الملكة إليزابيث تحقق رقما قياسيا

قالت صحيفة "ديلي إكسبرس" البريطانية، إن عدد مشاهدي جنازة الملكة اليزابيث الثانية التي دفنت أمس الإثنين، قد يكون كسر رقما قياسيا جديدا بتجاوزه عدد مشاهدي أحداث

+A -A
المصدر: إرم نيوز

قالت صحيفة ”ديلي إكسبرس“ البريطانية، إن عدد مشاهدي جنازة الملكة اليزابيث الثانية التي دفنت أمس الإثنين، قد يكون كسر رقما قياسيا جديدا بتجاوزه عدد مشاهدي أحداث عالمية أخرى بما فيها هبوط مركبة ”أبولو“ الأمريكية على سطح القمر عام 1949.

وأشارت الصحيفة في تقرير لها، إلى أنه حسب الأرقام الأولية، من المتوقع أن تكون جنازة الملكة إليزابيث استقطبت أكثر من 4 مليارات مشاهد من جميع أنحاء العالم؛ ما يجعل الحدث هو ”الأكثر مشاهدة في التاريخ“.

ولفتت إلى أنها ليست المرة الأولى التي تحقق فيها الملكة إليزابيث أرقام مشاهدة تلفزيونية عالية، إذ كان تتويجها في عام 1953، أول حدث تتويج يتم بثه على التلفزيون، ووصل إلى أكثر من 27 مليونا في المملكة المتحدة والعديد من الملايين في الخارج.

وأوضحت ”ديلي إكسبرس“، أن جنازة الملكة إليزابيث كانت أول جنازة رسمية في بريطانيا منذ جنازة السير ونستون تشرشل في عام 1965، والأولى لعاهل بريطاني تقام في ”كنيسة وستمنستر“ منذ عام 1760.

وذكرت أن ما يقدر بمليون شخص زاروا نعش الملكة خلال الأيام الأربعة التي بقي فيها في ”وستمنستر“ قبل أن يتم دفنها الإثنين في موكب شاهده أكثر من مليوني شخص اصطفوا على الطرق في أثناء مرور الموكب من لندن إلى ”قلعة وندسور“ جنوب شرق إنجلترا، مشيرة إلى أن أكثر من 2000 شخصية عالمية من بينهم رؤساء دول وملوك ووزراء حضروا الجنازة.

وقالت الصحيفة ”بعد أن حطمت الأرقام القياسية في طول فترة حكمها، تميل جنازة الملكة إليزابيث إلى دخول التاريخ، باعتبارها أكثر بث تلفزيوني مشاهدة في التاريخ“، لافتة إلى أن ثاني أكبر حدث يستقطب المشاهدة على شاشة التلفزيون في بريطانيا كان جنازة الأميرة ديانا، التي أقيمت قبل 25 عامًا في أيلول/ سبتمبر 1997، واستقطبت نحو 32.1 مليون في المملكة المتحدة و2.5 مليار شخص حول العالم.

ووفقا للصحيفة، كان الحدث الأكثر مشاهدة في تاريخ التلفزيون قبل جنازة الملكة اليزابيث، هو حفل افتتاح أولمبياد أتلانتا عام 1996، والذي جذب أكثر من 3 مليارات مشاهد.

وجاء في تقرير ”ديلي إكسبرس“، أن التقديرات تشير إلى أن جنازة الملكة اليزابيث التي توفيت عن عمر ناهز 96 عاما، استقطبت ما يقرب من 4.1 مليار شخص حول العالم، فيما بلغ مشاهدي أولمبياد أتلانتا نحو 3.6 مليار شخص، وجنازة ديانا 2.5 مليار شخص، ثم حفل زفاف الأمير هاري حفيد الملكة على الممثلة الأمريكية ميغان ماركل عام 2018، والذي شاهده نحو 1.9 مليار شخص، ثم جنازة الملاكم الأمريكي المسلم محمد علي كلاي، بنحو مليار مشاهد، وأخيرا هبوط مركبة ”أبولو 11“ بنحو 652 مليون مشاهد.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك