أسرة نيرة أشرف تكشف تلقيها عرضا بملايين الجنيهات للعفو عن القاتل
أسرة نيرة أشرف تكشف تلقيها عرضا بملايين الجنيهات للعفو عن القاتلأسرة نيرة أشرف تكشف تلقيها عرضا بملايين الجنيهات للعفو عن القاتل

أسرة نيرة أشرف تكشف تلقيها عرضا بملايين الجنيهات للعفو عن القاتل

رفضت أسرة طالبة المنصورة نيرة أشرف التي ذبحت على يد زميلها بالجامعة محمد عادل، الحصول على دية لابنتها بمقدار 5 ملايين جنيه، مقابل التنازل عن القضية والعفو عن القاتل.


وكانت شقيقة نيرة قد نشرت، عبر حسابها على "فيسبوك"، محادثة حول طلب مجهولين دفع دية تتراوح بين 5 ملايين جنيه و7 ملايين جنيه في مقابل التنازل عن القضية.

وقال والد نيرة في تصريحات لموقع "الوطن" المحلي: "حرام عليكم والله، اتقال على لساني كلام ما قلتهوش، اتقوا الله، الضغط شديد، أنا هقبل دية في دم بنتي اللي اتدبحت قدام العالم كله؟ هان عليكم تقولوا الكلام ده؟! ربنا يظهر الحقيقة، ولازم يتعدم ومش هنستريح إلا لما يتعدم، لو جابوا لي كنوز الدنيا كلها مش هقبل غير إنه يتعدم".

وأضاف باكيًا: "لازم التنفيذ يبقى علني، وعشان كل واحد بيتكلم يخرس خالص، وأناشد الرئيس عبدالفتاح السيسي بذلك".

وقررت محكمة جنايات المنصورة، الثلاثاء، إحالة أوراق محمد عادل، الطالب المتهم بقتل زميلته نيرة أشرف أمام بوابة جامعة المنصورة، إلى المفتي، لأخذ الرأي الشرعي في إعدامه، وتحديد جلسة 6 تموز/ يوليو المقبل للنطق بالحكم.

وقالت النيابة العامة المصرية، إنه في 20 حزيران/ يونيو بدائرة قسم أول المنصورة، بمحافظة الدقهلية، قتلت المجني عليها نيرة أشرف عبدالقادر، الطالبة بالسنة الثالثة بكلية الآداب، وذلك عمدا مع سبق الإصرار، وأكدت أن المتهم عقد العزم على قتلها انتقاما منها لرفضها الارتباط به وإخفاق محاولاته المتعددة لإرغامها على ذلك.

وذكرت النيابة أن ”المتهم قتل المجني عليها مع سبق الإصرار والترصد، حيث وضع مخططا لقتل نيرة وحدد موعدا لارتكاب جريمته ليقينه من وجودها به، وعين يومئذ الحافلة التي تستقلها وركبها معها، وعزم النية على القتل وأخفى سكينا بين طيات ملابسه وتتبعها حتى وصلت أمام الجامعة وباغتها من ورائها بعدة طعنات، مؤكدة أن المتهم عندما سقطت الفتاة على الأرض، ذبح عنقها قاصدا إزهاق روحها، محدثا بها الإصابات الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية والتي أودت بحياتها“.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com