منوعات

بعد استياء شعبي.. وزير الأوقاف المصري يتراجع عن منع صلاة التهجد في المساجد
تاريخ النشر: 25 أبريل 2022 19:25 GMT
تاريخ التحديث: 25 أبريل 2022 21:20 GMT

بعد استياء شعبي.. وزير الأوقاف المصري يتراجع عن منع صلاة التهجد في المساجد

بعد موجة جدل وغضب، تراجع الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف المصري، عن قراره بمنع صلاة التهجد في المساجد دون الاعتكاف، وذلك بعد الرجوع إلى لجنة إدارة أزمة

+A -A
المصدر: صلاح شرابي- إرم نيوز

بعد موجة جدل وغضب، تراجع الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف المصري، عن قراره بمنع صلاة التهجد في المساجد دون الاعتكاف، وذلك بعد الرجوع إلى لجنة إدارة أزمة الأوبئة في وزارة الصحة.

وأصدرت وزارة الأوقاف المصرية بياناً رسمياً، مساء الاثنين، أكدت فيه فتح جميع المساجد الكبرى والجامعة التي تقام فيها صلاة الجمعة، والتي فيها أئمة من الأوقاف، أمام المصلين في صلاة التهجد بدءًا من ليلة السابع والعشرين من شهر رمضان حتى نهايته، مع الاستمرار في عدم السماح بالاعتكاف بناء على ما قررته لجنة إدارة أزمة الأوبئة الصحية.

وقالت الوزارة: ”نحرص على تهيئة الأجواء الإيمانية في شهر رمضان، آملين أن يأتي رمضان المقبل بإذن الله تعالى وقد رفعت كل القيود عن المساجد وغيرها من جميع مفاصل الحياة، وما ذلك على الله بعزيز، وإننا نسأله سبحانه أن يعجل برفع البلاء عن البلاد والعباد حتى نتمكن من رفع جميع القيود عن المساجد وغيرها في القريب العاجل بإذن الله تعالى، إنه ولي ذلك والقادر عليه“.

يأتي بيان الوزارة بعد موجة من الهجوم والانتقادات التي طالت وزير الأوقاف، ومطالبة الكثير من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي بإقالته، إلى جانب تقدم بعض أعضاء البرلمان ببيانات عاجلة بشأن تصريحاته السابقة بعدم إقامة صلوات التهجد والاعتكاف في المساجد هذا العام، معللاً ذلك بإجراءات فيروس كورونا.

وفي وقت سابق الإثنين، كشفت وزارة الداخلية المصرية حقيقة ما يتم تداوله بشأن منع إقامة صلاة التراويح في مسجد بالعاصمة القاهرة، التي أثارت حالة من الجدل والغضب على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأكدت الوزارة، في بيان، أنها تابعت مزاعم فتاة يتم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن أداء صلاة التراويح في مسجد بدائرة قسم حلوان، إذ قام شخص بالدخول للمسجد وطلب من الإمام عدم استكمال الصلاة نظراً لتجاوز مواعيد انتهاء الصلاة.

وقالت وزارة الداخلية المصرية إنه ”بالفحص تبين عدم صحة الواقعة، وأن حقيقة الواقعة تتمثل في غياب إمام المسجد المشار إليه المعين من وزارة الأوقاف، مما أدى لقيام أحد الأهالي المتطوعين بأداء فريضة الصلاة في المسجد كإمام“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك