اختتام موسم ”مقابر الشتاء“ في الجزائر (صور) – إرم نيوز‬‎

اختتام موسم ”مقابر الشتاء“ في الجزائر (صور)

اختتام موسم ”مقابر الشتاء“ في الجزائر (صور)

المصدر: الجزائر- إرم نيوز

اختتمت محافظة غرداية الجزائرية (650 كيلومترا جنوبي العاصمة)، موسم ”مقابر الشتاء“ الذي يعد طقسا سنويا عند سكان المنطقة التي تعد معقل معتنقي المذهب الإباضي.

ووسط أجواء احتفالية مميزة حضرت فيها جماليات التراث المحلي، جرى إسدال ستائر التظاهرة التي تقام في هذه الفترة من كل سنة، وتتسم بطابعها الروحاني والتصاق سكان وادي ميزاب الشهير بإحياء مراسم التظاهرة الإيمانية التي تعنى بالقرآن الكريم تعليما وتلقينا ومدارسة.

ووسط حضور مكثف لعدة أطياف محلية بالألبسة التقليدية في بلدة ”العطف“، شهدت ”مقابر الشتاء“ إقامة حلقات ومجالس الذكر في مبادرة متجددة لتحفيز طلاب علوم القرآن، وتشجيع الناشئة وعموم الناس على التقرب إلى الله تعالى، ويتم إكرامهم بالكسكسي واللحم والتمر والخبز.

وأشار الأستاذ محمد سليمان حاج إلى أن ”مقابر الشتاء“ لا تزال راسخة في التراث الشفوي الجزائري، ولا سيما عند الأمازيغ الميزابيين المعروفين محليا بمسمى ”تنوباوين“، وتعني الكلمة ”التناوب على إطعام الطعام“، قبل أن يتسع استعمالها لدى الميزابيين ليشمل منافع عدة يتعاقب عليها أفراد المجتمع في أزمنة وأماكن محددة.

من جهتها، ذكرت الباحثة فتيحة يطو أن هناك مقابر للفصول الأخرى لكنها أقل تركيزا. وتأخذ مقابر الشتاء سببا إضافيا في موجة الجفاف التي تضرب الجزائر، لذا يتم تكثيف المجالس القرآنية تضرعا لله بإنهاء المحنة وإرسال الغيث.

وينوي سكان غرداية إقامة ”مقابر الربيع“ في مدينة بوسعادة (241 كلم جنوبي شرق العاصمة)، تبركا بزاوية ”الهامل القاسمية“ التي أسسها العلامة الشهير ”سيدي محمد بن أبي القاسم الشريف الحسني“ سنة 1260هــ / 1844م.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com