مركز "سما كلينك" في مصر
مركز "سما كلينك" في مصرمتداولة

بعد إحالة صاحبته للمحاكمة.. لماذا أثار "سما كلينك" ضجة في مصر؟ ( صور)

أحالت النيابة العامة في العاصمة المصرية القاهرة، صاحبة مركز "سما كلينك" للتجميل واثنين آخرين، إلى المحاكمة بتهم عديدة على رأسها ممارسة مهنة الطب دون ترخيص، كما تم تحديد الثالث من يونيو/حزيران المقبل ليكون فيه أولى جلسات القضية بمحكمة جنح حي "مدينة نصر".

وجاء بأمر الإحالة إلى المحكمة أنّ المتهمين "أداروا محلًا عامًّا (عيادة )، قبل الحصول على ترخيص من الجهة الإدارية المختصة على النحو المبين بالأوراق، وزاولوا ومارسوا مهنة الطب دون أن يكون اسمهم مقيدًا بسجل الأطباء وبجداول نقابة الأطباء الشرعيين حال كونهم غير مرخص لهم في مزاولتها".

وبالإضافة لانتحال صفة طبيب وإدارة منشأة طبية دون ترخيص، يواجه المتهمون تهمًا أخرى تتعلق بالترويج لمواد مجهولة المصدر ومستحضرات تجميل غير صالحة للاستهلاك الآدمي، فضلًا عن إساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي.

وأحدث مركز "سما كلينك " ضجة كبرى لدى الرأي العام منذ اللحظة الأولى لظهوره، بسبب عدد من الصور الترويجية له والتي تظهر صاحبته في بعضها وهى ترتدي كمية هائلة من المشغولات الذهبية، كما انتشرت لها على نطاق واسع صورة أخرى وهى تحمل سلاحًا ناريًّا "مسدسًا" وتجلس وسط عدد من أفراد الأمن على نحو استعراضي بدا مغايرًا للصورة الذهنية للطبيب.

وكانت صاحبة المركز المتهمة، التي تُعرف أيضًا باسم "سما فيللر" إضافة إلى "سما كلينك"، أعلنت عن بيع مستحضرات التجميل الشهيرة بأسعار زهيدة للغاية مقارنة بنظيرتها في الأسواق، كما استطاعت إقناع عدد من المشاهير بالترويج للمركز في إعلانات عبر السوشال ميديا مثل الفنان محمد نجاتي والفنانة لقاء سويدان.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com