أمريكا.. اختبار منطاد تجسس لتتبع تحركات السكان في 6 ولايات – إرم نيوز‬‎

أمريكا.. اختبار منطاد تجسس لتتبع تحركات السكان في 6 ولايات

أمريكا.. اختبار منطاد تجسس لتتبع تحركات السكان في 6 ولايات

المصدر: أسامة عادل- إرم نيوز

يستعد الجيش الأمريكي لاختبار مناطيد مراقبة في 6 ولايات أمريكية، تعمل على تتبع تحركات السكان بالرادار والفيديو.

كشفت الوثائق التي قدمت إلى هيئة الاتصالات الفيدرالية مبادرة لإطلاق ما يصل إلى 25 منطادًا شمسيًا من دون طيار لتحلق فوق الولايات المتحدة في نطاق يبلغ 250 ميلًا.

وبحسب ما ورد في صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، ستحوم المناطيد بين الآن وسبتمبر على ارتفاع أكثر من 20 ألف متر فوق ولايات ”ساوث داكوتا“ و“مينيسوتا“ و“أيوا“ و“ويسكونسن“ و“ميسوري“ و“إلينوي“.

ووفقًا للوثائق، ستجري القيادة الجنوبية التابعة لوزارة الدفاع الأمريكية اختبارات جوية للمناطيد في سماء ولاية ”ساوث داكوتا“ بينما يراقب النظام الجديد الأرض باستمرار بحثًا عن تجار المخدرات والتهديدات على الأمن الداخلي.

زُودت المناطيد بتقنية رادار حساسة قادرة على تعقب المركبات خلال الطقس العاصف نهارًا وليلًا، وتسجيل حركة كل سيارة في مساحة قطرها 25 ميلًا.

وسيمكّن اتساع نطاق المراقبة، الذي طورته شركة ”سييرا نيبفادا“، الجيش من تعقب نقطة وصول وتحركات المركبات المشبوهة، ونقل المعلومات إلى السلطات.

ويشير التقرير أيضًا إلى أن المناطيد قادرة على تصوير هدفها بـ 9 كاميرات منفصلة لإنشاء مناظر بانورامية لمدن بأكملها أو مساحات أخرى من الأرض، وهو نظام يدعى ”غورغون ستار“، ويستخدم في الدرونز والمناطيد الثابتة التي يرسلها الجيش إلى أفغانستان والمكسيك.

هذا واجتذب نبأ إطلاق أنظمة مراقبة ترى كل شيء من السماء، انتباه نشطاء الحقوق المدنية الذين قالوا إنها تشكل سابقة خطيرة.

وقال جاي ستانلي، كبير محللي السياسات في اتحاد الحريات المدنية الأمريكية: ”لا نعتقد أن المدن الأمريكية يجب أن تخضع لمراقبة واسعة النطاق يمكن فيها تتبع كل مركبة أينما ذهبت“.

وأوضح: ”حتى في الاختبارات، ما زال الجيش يجمع الكثير من البيانات عن الشعب الأمريكي وهو يباشر حياته اليومية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com