قرية تمنع ”واي فاي“ بسبب الإقبال على المواقع الإباحية

قرية تمنع ”واي فاي“ بسبب الإقبال على المواقع الإباحية

المصدر: ا ف ب

قرر المسؤولون المحليون في  قرية كوري بارو الإندونيسية، قطع الاتصال بالإنترنت اللاسلكي، اليوم الإثنين؛ بعد اكتشافهم أن أطفالًا منها يتصفحون مواقع إلكترونية إباحية، بدل التوجه إلى حصص تحفيظ القرآن.

وتعد مقاطعة أتشيه الوحيدة، في أكثر البلدان المسلمة تعدادًا بالسكان في العالم، التي تطبق أحكام الشريعة الإسلامية.

وقد أمر المسؤولون في قرية كوري بارو المقاهي القليلة بوقف خدمة الإنترنت اللاسلكي فورًا.

وتقع هذه القرية في منطقة بيروين التي تم التداول باسمها عبر وسائل الإعلام هذا العام بعدما منعت الرجال والنساء من غير الأزواج أو المحارم من تناول الطعام معًا في الأماكن العامة.

ودافع المسؤولون المحليون عن القرار الجديد، قائلين إن الخدمة التي تكلف ما يوازي 21 سنتًا من الدولار لكل خمس ساعات، تفسد أخلاق الأطفال.

وقال المسؤول عن القرية هلميادي مختار الدين: ”في الماضي كان الأطفال يتلون القرآن بعد صلاة المساء، لكن منذ أن بات الإنترنت اللاسلكي متوفرًا، هم أصبحوا يقصدون هذه المقاهي عوضًا عن ذلك“.

وأضاف: ”هم يتفرجون على صور إباحية ومواقع أخرى وهو أمر مفسد للأخلاق بشكل كبير“.

ولم يصدر مسؤولو القرية التي يقطنها 900 نسمة قرارًا بشأن العقاب الذي سيلحق بأصحاب المقاهي الذين لا يمتثلون لهذا الأمر.

ونشرت وسائل الإعلام على نطاق واسع، أخبارًا عن عمليات جلد في الساحات العامة لأشخاص أدينوا بتهم مختلفة، بينها المثلية الجنسية والميسر وشرب الكحول.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com