غضب يهود بريطانيا بعد امتناع محلات بيع منتجاتهم

غضب يهود بريطانيا بعد امتناع محلات...

بريطانيا تشهد تصعيدا في مقاطعة المنتجات الإسرائيلية دفع ببعض محلاتها للامتناع عن بيع منتجات "الكوشر" أو الحلال التي يتناولها اليهود.

المصدر: إرم – من بلقيس دارغوث

يبدو أن حملات مقاطعة البضائع الإسرائيلية شهدت تصعيدا في بريطانيا دفع ببعض محلات السوبرماركت للامتناع عن بيع منتجات الكوشر أو الحلال التي يتناولها اليهود لتفادي أية مشاكل.

وكان أحد فروع محلات سلسلة ”تسكو“ الشهيرة شهد حالة استنفار واعتراضات في نهاية الأسبوع دفعت بقادة الجالية اليهودية التحذير من أن التوتر في غزة قد ينتقل إلى شوارع بريطانيا. وأقدم المحتجون على رمي المنتجات الإسرائيلية على الأرض.

بدورها، أفرغت محلات ”ساينزبري“ الشهيرة أيضا منتجات الحلال اليهودية أو الكوشر تفاديا من أن ينفذ الداعمون لمقاطعة البضاعة الإسرائيلية شغبا وفوضى في المتجر.

ومنذ اندلاع الحرب على غزة انتشرت العديد من المظاهرات الداعية لوقف العدوان من جهة ومقاطعة البضائع الإسرائيلية من جهة ثانية.

واتهم قادة الجالة اليهودية محلات ”ساينزبري“ بمعاداة السامية نتيجة امتناعه عن بيع الكوشر.

بدوره، قال الرئيس التنفيذي للشركة في بيان ”إن رفوف المتاجر ليست ساحة للمعارك السياسية، وعلينا كمجتمع أن نقرب الأطراف من بعضها، إذ أن استيراد المشاكل السياسية إلى رفوفنا لن يخدمنا أو يخدم السلام أو الإسرائيليين أو الفلسطينيين“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com