زوجة رئيس الحكومة المغربية تدافع عن ملابسها

زوجة رئيس الحكومة المغربية تدافع عن...

نبيلة بنكيران تواجه الانتقادات الحادة، التي خرجت عن اللباقة وتحولت إلى ما يشبه حرب تصفية حسابات ضد زوجها، بعد ارتدائها الزي التقليدي في زيارتها للبيت الأبيض.

المصدر: إرم- من سكينة الطيب

خرجت زوجة رئيس الحكومة المغربية، نبيلة بنكيران، عن صمتها لتدافع عن اختيارها للشكل الذي ظهرت به، ولتشكر كل من دافع عن ارتداءها لباس تقليدي، وذلكبعد الانتقادات التي طالتها إثر ارتداءها جلباباً تقليدياً في زيارتها للبيت الأبيض، أثناء انعقاد القمة الإفريقية.

وواجهت نبيلة بنكيران الانتقادات الحادة، التي خرجت في الكثير من الأحيان عن اللباقة وتحولت إلى ما يشبه حرب تصفية حسابات ضد زوجها، وكتبت على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك: ”أريد أن أشكر بحرارة باسمي وباسم المعلمين والمعلمات العاملات في الصناعة التقليدية، أشكرهم على دفاعهم عن ارتداء اللباس الوطني، الذي يعتبره البعض لباس السوق والجنائز، شكرًا لأنكم شكلتم جبهة ضد الكولونيالية الثقافية التي تدفعنا إلى التنكر لهويتنا“.

وأضافت: ”شكرًا لأنكم ركزتم على الجوهر عوض القشور والشكل… هذا اللباس بالنسبة للبعض لا يصلح سوى للسوق والمأتم… ليرتح من تحدث عن الألوان غير المناسبة، لقد كنا في مهرجان للألوان الافريقية.. بالنسبة لهؤلاء تقاس الدولة بسياستها ووضعيتها لا بلباس فلان أو علان“.

وكان ظهور نبيلة بنكيران إلى جانب زوجها أثناء استقبال الرئيس الأمريكي باراك أوباما لهما، وهي ترتدي جلباباً مغربياً عادياً، قد أثار انتقادات حادة، حيث طالب البعض زوجة رئيس الحكومة باستعانة بمرافق محترف مختص بالأزياء في ظهورها القادم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com