دنيا سمير غانم تستعد لـ"الليلة الكبيرة"

دنيا سمير غانم تستعد لـ"الليلة الكب...

الفنانة المصرية تبدي سعادتها بنجاح الجزء الرابع من مسلسل "الكبير أوي"، وتحقيقه نسبة مشاهدة مرتفعة للعام الرابع على التوالي، وتؤكد أنه يعد من أهم الأعمال التي شاركت فيها خلال مشوارها الفني.

القاهرة- تستعد الممثلة دنيا سمير غانم لتصوير مشاهدها ضمن أحداث فيلم ”الليلة الكبيرة“، تأليف أحمد عبدالله وإخراج سامح عبد العزيز، والذي يدور في إطار اجتماعي ديني، حيث يتناول قصة مجموعة من الأشخاص يجتمعون داخل حلقة ذكر في أحد الموالد، ويلقي الضوء أيضاً على حياة بعض المنشدين في الموالد.

ورفضت دنيا الحديث عن دورها بشكل تفصيلي، لأن الفيلم مازال في طور التحضيرات الأولية، لكنها أكدت أنه سيكون مختلفاً عن جميع أعمالها السابقة.

من جهة ثانية، أبدت سعادتها بنجاح الجزء الرابع من مسلسل ”الكبير أوي“، وتحقيقه نسبة مشاهدة مرتفعة للعام الرابع على التوالي، وأوضحت أنه يعد من أهم الأعمال التي شاركت فيها خلال مشوارها الفني، والذي حقق نجاحاً منذ عرض الجزء الأول.

وعن اختيار أعمالها، أكدت أنها لم تضع نفسها في قالب معين، خاصة أن هناك اختلافاً في الذوق العام لدى الجمهور، فتحاول بقدر الإمكان أن تضع نفسها في الأدوار التي تثبت قدراتها الفنية.

وعن موقعها بين نجمات جيلها، أشارت إلى أنها لا تضع هذه الأفكار في ذهنها، وتعمل فقط على تقديم أعمال فنية تتناسب مع شخصيتها، وتضيف لمسيرتها الفنية، وعن البطولة المطلقة، أشارت دنيا إلى أنها لا تفكر بهذه الطريقة، والشخصية التي تجذبها لا تتردد في تجسيدها، حتى وإن كان الدور صغيراً وعدد المشاهد بسيطة.

وعن رأيها في دراما رمضان الماضي، قالت إن موسم رمضان أثبت أن الفن المصري لا يزال يحتفظ برونقه، وأنه يستطيع أن ينافس الأعمال التركية، بشرط توافر الأفكار الجيدة المختلفة، والغوص في مشاكل المجتمع، كما حدث في مسلسلي ”الوصايا السبع“، و“سجن النسا“، وأكدت أن أبطال هذين العملين يستحقان جوائز الأوسكار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com