الشرطة البريطانية تداهم حانة بحثا عن "الكأس المقدسة"

الشرطة البريطانية تداهم حانة بحثا ع...

مهمة الشرطة لم تكلل بالنجاح، وكانت تستهدف العثور على وعاء خشبي يعرف باسم "كأس نانتيوس"، يعتقد البعض أنه الكأس المقدسة ذاتها.

لندن- داهمت الشرطة البريطانية، هذا الأسبوع، حانة في منطقة ريفية بحثا عن قطعة خشبية مقدسة مسروقة يعتقد البعض أنها الكأس المقدسة، التي جاء في الإنجيل أن السيد المسيح شرب منها في العشاء الأخير قبل صلبه.

وانشغل الباحثون في اللاهوت بالكأس طوال عقود، وتمخض ذلك عن العديد من النظريات والافتراضات عن مكانها وألهمت العديد من الأعمال الروائية والفنية من العصور الوسطى حتى اليوم.

ولم تكلل مهمة الشرطة بالنجاح، والتي كانت تستهدف العثور على وعاء خشبي يعرف باسم ”كأس نانتيوس“ التي نسب إليها قدرات على شفاء المرضى منذ القرن التاسع عشر، واجتذبت زوارا ومريدين يعتقدون أنها هي الكأس المقدسة ذاتها.

وبعد تلقي معلومات وصل فريق ضم ثمانية من ضباط الشرطة وكلبا بوليسيا مدربا إلى حانة (كراون إن) في قرية بمقاطعة هيرفوردشير.

وقالت صاحبة الحانة دي فرانكلين: ”قلبوا المكان رأسا على عقب. جاءوا ومعهم كاميرات متطورة للبحث في كل ركن، بل حتى تحت أرضية الحانة. كانوا في غاية الجدية“.

وقالت الشرطة البريطانية إن القطعة الخشبية الملفوفة في حقيبة من الحرير الأزرق سرقت من منزل في المنطقة منذ نحو شهر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com