باتريك برويل يضع حداً لشائعة دعمه لإسرائيل

باتريك برويل يضع حداً لشائعة دعمه ل...

المغني و الممثل الفرنسي الشهير ينفي جميع الشائعات التي تتهمه بتموبل الجيش الإسرائيلي منذ سنوات، ويصفها بـ "السخيفة و المشينة ".

المصدر: إرم- من وداد الرنامي

قرر النجم الفرنسي ”باتريك برويل“ التصدي للشائعات التي طاردته منذ فترة، ونعتته بالصهيونية وتمويل الجيش الإسرائيلي.

فنشر رسالة مطولة على حسابه في موقع فيسبوك، وصف فيها كل تلك الشائعات بـ ”السخيفة و المشينة ”.

وجاء في الرسالة: ”الموضوع خطير جداً ويتجاوز شخصي، لذا علي ألا أتغاضى على انتشار هذه الشائعات و الأكاذيب السخيفة والمشينة ”.

وأضاف: ”لنكن واضحين، عكس كل ما اقرأه برعب، لم يسبق لي أبدا أن أعطيت سنتاً واحداً للجيش الإسرائيلي ولا لأي جيش آخر، بل على العكس ساهمت في عدة سهرات لصالح جمعيات خيرية، ومن أجل المستشفيات، والأطفال الفقراء أو المصابين بأمراض نادرة، على قدر استطاعتي وكلما طلب مني ذلك ”.

وكرر النجم موقفه المساند لإنشاء دولة فلسطينية تعترف بدولة إسرائيل ويحترمان أمن بعضهما، وقال: ”السلام يصنعه اثنان، مهما كانت نشأتنا أو ما نؤمن به أو ما نعاني منه، فالإجابة ليست في الميدان، أطفال ومدنيين في قلب المأساة، إلى متى؟ لا يوجد مبرر لكل ما يحصل“.

وأضاف: ”الصور ترهبني، أتوسل إلى المسؤولين السياسيين بالجلوس على طاولة الحوار، فوحده الحوار والحل السياسي وحدهما قادران على إنهاء الأزمة ”.

وتطرق النجم الفرنسي ذو الأصول الجزائرية في رسالته الطويلة إلى انعكاس الصراع العربي الإسرائيلي على الأوضاع في فرنسا، واعتبر أن الأمر يشكل خطورة على الجمهورية الفرنسية.

ودعا إلى تعايش وتسامح الأديان في المجتمع الفرنسي، فقال: ”على الأصوات المسلمة اليهودية و المسيحية وغيرها أن ترتفع لتهدئة الوضع الذي يكاد يتحول إلى كارثة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com