بريطانيا تغرق بالظلام في الذكرى المئوية للحرب العالمية الأولى

بريطانيا تغرق بالظلام في الذكرى الم...

فكرة حملة إطفاء الأنوار تتعلق بإبراز اللحظة التي دخلت فيها بريطانيا الحرب العالمية الأولى، والتي استبدلت فيها جميع مصادر الأضواء بمصدر واحد فقط.

لندن- تستعد بريطانيا اليوم، للاحتفال بذكرى مرور 100 عام على اندلاع الحرب العالمية الأولى عام 1914، وذلك بإطفاء الأنوار من الساعة العاشرة وحتى الحادية عشرة مساءاً بتوقيتها المحلي.

وسيشارك الفنان ”جريمي ديلرفي“ الاحتفالات بفيلم مدته ساعة، سيعرض أثناء الفترة التي ستطفأ خلالها الأضواء.

وأقيمت حملة لتشجيع المباني العامة والأفراد على إطفاء الأنوار وإشعال الشموع، ويأمل المنظمون أن يشارك الملايين في جميع أنحاء بريطانيا في إحياء هذه الذكرى.

وقالت القائمة على حملة إطفاء الأنوار، ”تامسين ديلون“: ”نضع الفن والثقافة في صميم هذا المشروع.“

وأضافت: ”تتعلق الفكرة بإبراز اللحظة التي دخلت فيها بريطانيا الحرب العالمية الأولى، والتي استبدلت فيها جميع مصادر الأضواء بمصدر واحد فقط.“

وتوجد قائمة فاعليات إطفاء الأنوار في بريطانيا على موقع “ 1418now ”، والمنظمة التي تقف وراءها تهدف إلى الجمع بين الثقافة والذكرى المئوية للحرب.

وأعلنت بعض الهيئات العامة، مثل هيئة الإذاعة البريطانية ”بي بي سي“ عن اعتزامها تقليل الأنوار لمدة ساعة مساء الاحتفال.

بينما قررت مؤسسات بارزة، مثل البرلمان البريطاني وبرج مدينة بلاكبول الساحلية وكذلك المتحف الحربي في مانشستر إطفاء الأنوار تماماً.

يذكر أن حملة إطفاء الأضواء مستلهمة من وزير الخارجية البريطاني إبان الحرب العالمية الأولى السير إدوارد جراي، والذي قال عشية إعلان الحرب في الرابع من أغسطس عام 1914: ”المصابيح تطفأ في جميع أنحاء أوروبا، لن نراها تضاء مرة أخرى طوال حياتنا.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com