المغنية الأمريكية جوي فيلا تتهم مدير حملة ترامب الرئاسية بالتحرش

المغنية الأمريكية جوي فيلا تتهم مدير حملة ترامب الرئاسية بالتحرش

المصدر: رويترز

اتهمت المغنية الأمريكية جوي فيلا، المديرَ السابق لحملة الرئيس دونالد ترامب الرئاسية، كوري ليفاندوفسكي، بالتحرش بها خلال حفل في تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي.

وقالت فيلا -وهي من المؤيدين للرئيس ترامب وارتدت فستانًا عليه شعار الحملة ”اجعلوا أمريكا عظيمة مرة أخرى“ خلال حفل توزيع جوائز غرامي هذا العام- إنها اتصلت بالشرطة في واشنطن يوم الأحد لاتهامه.

وقالت لموقع ”بوليتيكو“ الإخباري وشبكة ”سي.إن.إن“ الإخبارية إن ليفاندوفسكي تحرش بها دون رضاها خلال حفل لالتقاط الصور في فندق ترامب في واشنطن.

وعند سؤاله عن الاتهام في مقابلة مع شبكة ”فوكس“ الإخبارية، الأربعاء، قال ليفاندوفسكي إن المسألة قيد التحقيق.

وأضاف: ”هناك عملية قانونية ستتم لتحديد براءة شخص. لست هنا لأتحدث نيابة عن جوي. أنا هنا لأتحدث عن نفسي وما سأفعله هو أن أترك العملية تمضي قدمًا“.

وقالت فيلا لموقع بوليتيكو: ”كنت أرتدي سترة فضية وبنطالًا ضيقًا وبعد الصورة ضربني من الخلف بقوة. كان الأمر حقيرًا وصادمًا للغاية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com