منوعات

كوريا الشمالية تحتفل بعيد ميلاد جدة الزعيم بدلًا من "الكريسماس" (صور)
تاريخ النشر: 26 ديسمبر 2017 6:59 GMT
تاريخ التحديث: 26 ديسمبر 2017 6:59 GMT

كوريا الشمالية تحتفل بعيد ميلاد جدة الزعيم بدلًا من "الكريسماس" (صور)

فرضت السلطات الكورية الشمالية حظرًا على جميع الأنشطة الدينية المسيحية منذ أوائل خمسينيات القرن الماضي.

+A -A
المصدر:  منيرة الجمل - إرم نيوز 

خرج مواطنو كوريا الشمالية للرقص في شوارع العاصمة بيونغ يانغ، ليس للاحتفال بالكريسماس بل بالذكرى المئوية لميلاد جدة الزعيم كيم كونغ أون، وفق ما جاء في  صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية.

ونشرت الصحيفة صورًا للاحتفالات في البلاد أمام النصب التذكاري لحزب التأسيس، بمناسبة مرور مائة عام على ميلاد الناشطة الشيوعية كيم جونغ سوك، رغم الطقس البارد وهطول الثلوج.

ويحيط  الجدل والغموض بوفاة سوك في العام 1949، إذ تشير تقارير إلى وفاتها عن عمر يناهز 31 عامًا أثناء ولادة متعثرة لجنين توفّى في رحمها، فيما تدعي تقارير أخرى اغتيالها بالرصاص.

وتُعرف كيم جونغ سوك في كوريا الشمالية بـ ”بطلة الثورة المضادة لليابان“، ولا تخلو أي دعاية في الدولة الآسيوية من صورها.

ويعرف عنها -أيضًا- أنها كانت ناشطة شيوعية، وشاركت في حرب العصابات ضد الاحتلال الياباني، ويُعدّ يوم ميلادها عيدًا وعطلة رسمية في كوريا الشمالية.

وفي نهاية الاحتفال، وضعت أكاليل الزهور أمام تمثال كيم جونغ سوك، في مقبرة شهداء الثورة تكريمًا لها.

يذكر أن السلطات الكورية الشمالية، فرضت حظرًا على جميع الأنشطة الدينية المسيحية منذ أوائل خمسينيات القرن الماضي، فيما كان يوجد في العاصمة بيونغ يانغ تجمع كبير للكاثوليكيين.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك