حاذف حساب ترامب من ”تويتر“ لمدة 11 دقيقة يقول إن ما قام به مجرد خطأ – إرم نيوز‬‎

حاذف حساب ترامب من ”تويتر“ لمدة 11 دقيقة يقول إن ما قام به مجرد خطأ

حاذف حساب ترامب من ”تويتر“ لمدة 11 دقيقة يقول إن ما قام به مجرد خطأ

المصدر: وداد الرنامي - إرم نيوز

بعد فشل عدد من وسائل الإعلام في الاتصال به، تمكن طاقم ”تك كرانش“، المدونة المتخصصة في أخبار التيكنولوجيا، من إجراء مقابلة مع الموظف الذي أوقفه تويتر عن العمل، لأنه حذف حساب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم 2 من شهر تشرين الثاني / نوفمبر الجاري لمدة 11 دقيقة.

وكتب ترامب على تويتر حينها: ”حذف حسابي من تويتر لمدة 11 دقيقة من طرف موظف (محتال)، أعتقد أن رسالتي يجب أن تصل ويكون لها تأثير“.

وصرّح الموظف ”باهتيار دويساك“ صاحب الـ20 ربيعًا، وهو ألماني من أصول تركية، وكان مقيمًا في ”سان فرانسيسكو“ بالولايات المتحدة كموظف في موقع ”الكتكوت“، وكطالب أيضًا، قائلا ”أنا بريء كان خطأ ولم أفعل أي شيء عن قصد“.

وأضاف دويساك أن ”الجميع يمكن أن يرتكب أخطاء، وهنا، ارتكبت خطأ صغيرًا لا يمكن أن يتسبب بحد ذاته في كارثة عظمى، كانت هناك عدة مصادفات للأسف“.

وعلّق حول الضجة الإعلامية التي أثارها الخبر، بأنها ”ربما لأن الأمر يتعلّق بالشخصية الأكثر إثارة للجدل في العالم، وربما هناك ملايين الناس الذين يكرهونه فاستغلوا الفرصة لإزعاجه، أما بالنسبة لي فكانت مجرد صدفة، أنا لست إلا الضحية الحزينة، أو السعيدة، في هذه الحكاية، حيث تواجدت في وضع يحلم به آلاف الأمريكيين“.

وأكد دويساك أنه مضى في حياته العادية، ورفض التحدث إلى الإعلام، حتى إنه حذف الكثير من الصور والأصدقاء من مواقع التواصل الاجتماعي لأن الصحفيين كانوا يسعون للاتصال به.

وحظي الموظف الموقوف بالكثير من الإعجاب والتشجيع عبر العالم، حتى إن مجموعة كبيرة من المتصفحين طالبت بترشيحه لجائزة نوبل للسلام، لأنه مكّن العالم من العيش بسلام لمدة 11 دقيقة بحد تعبيرهم، وعلّق على ذلك بالقول:  ”إنه فقط وجد وسط مصادفات، ولا يستحق نهائيًا ترشيحه للجائزة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com