وزيرة التغير المناخي والبيئة الإماراتية مريم المهيري في قمة "مهمة الابتكار الزراعي للمناخ" في واشنطن (رويترز)
وزيرة التغير المناخي والبيئة الإماراتية مريم المهيري في قمة "مهمة الابتكار الزراعي للمناخ" في واشنطن (رويترز)

زيادة تمويل المبادرة الزراعية الأمريكية الإماراتية لـ13 مليار دولار

قال مسؤول أمريكي اليوم الإثنين، إن التمويل المخصص لمبادرة تقودها الولايات المتحدة والإمارات وتهدف إلى جعل الزراعة في العالم صديقة أكثر للبيئة ومواتية لتغير المناخ، زاد إلى أكثر من 13 مليار دولار.

وأُطلقت مبادرة "مهمة الابتكار الزراعي للمناخ" في 2021 ونجحت في الحصول على تعهدات بدفع ثمانية مليارات دولار في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

وقال وزير الزراعة الأمريكي توم فيلساك في بيان: "يستمر تغير المناخ في التأثير على الممارسات الزراعية طويلة الأمد في كل بلد، ومن الضروري وجود التزام عالمي قوي لمواجهة تحديات تغير المناخ بصورة مباشرة".

الإمارات ستضمن أن تغير قمة تغير المناخ المقبلة "كوب28" قواعد اللعبة في أنظمة الغذاء.
مريم المهيري

وأعلن فيلساك عن أحدث أرقام التمويل الخاصة بالمبادرة بقمة "مهمة الابتكار الزراعي للمناخ" في واشنطن اليوم الإثنين، وبجانبه وزيرة التغير المناخي والبيئة الإماراتية مريم المهيري، وآل جور نائب الرئيس الأمريكي الأسبق.

ومن المقرر أن تستضيف الإمارات قمة تغير المناخ (كوب 28) في شهري تشرين الثاني/نوفمبر وكانون الأول/ديسمبر المقبلين.

وقالت مريم المهيري في قمة واشنطن، التي تستمر حتى الأربعاء بحضور مسؤولين من كندا وهولندا والمملكة المتحدة إضافة إلى أكاديميين ومديري شركات إن "الإمارات ستضمن أن يغير (كوب28) قواعد اللعبة في أنظمة الغذاء".

وأكد آل جور على أهمية أن يتم صرف التمويل من أجل الابتكارات المتعلقة بتغير المناخ بشكل عادل.

تهدف المبادرة إلى توحيد الدول على هدف خفض الانبعاثات الزراعية التي تمثل من عشرة إلى 12 بالمئة من انبعاث الغازات المسببة للاحتباس الحراري.

وقال: "المزارعون السود، والمزارعون الأصليون، والمزارعون أصحاب الدخل المنخفض، يحتاجون إلى الحصول على هذا الابتكار أيضا، نحن بحاجة إلى إشراكهم في هذا".

وذكر متحدث باسم وزارة الزراعة الأمريكية إن الحكومات تسهم بنحو عشرة مليارات دولار من إجمالي التمويل البالغ 13 مليار دولار، بينما يأتي باقي التمويل من أطراف غير حكومية معنية بتمويل مبادرات دعم صغار المزارعين والتقنيات الناشئة وخفض غاز الميثان.

وتهدف المبادرة إلى توحيد الدول على هدف خفض الانبعاثات الزراعية التي تمثل من عشرة إلى 12 بالمئة من انبعاث الغازات المسببة للاحتباس الحراري.

ووفقا للهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ، تأتي هذه الانبعاثات من مصادر تشمل روث الماشية والآلات واستخدام الأسمدة.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com