السوداني ومخبر يضعان اللبنة الأولى للمشروع
السوداني ومخبر يضعان اللبنة الأولى للمشروعأ ف ب

وضع حجر الأساس لإنشاء أول خط للسكك الحديد بين العراق وإيران

وضع رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني، اليوم السبت، حجر الأساس لإنشاء أول خط للسكك الحديد يربط بلاده بشبكة السكك الحديد في إيران المجاورة، الحليف السياسي الأساسي والشريك الاقتصادي للعراق.

وقال مسؤول في وزارة النقل العراقية إن "مشروع ربط البصرة-الشلامجة" سيربط المدينة الساحلية الكبيرة في أقصى جنوب العراق بمنفذ الشلامجة الحدودي على مسافة أكثر من 32 كيلومترًا، بمدة إنجاز تقدر ما بين 18 إلى 24 شهرًا.

وأكد السوداني في كلمة له أن الهدف سيكون "رفع قدرة العراق على التواصل مع دول الجوار، واستقبال المسافرين القادمين من إيران، وبلدان وسط آسيا".

وأشار إلى أن "المشروع ظل قيد المناقشة لسنوات قبل التوصل إلى اتفاق عام 2021".

ووضع السوداني، اليوم السبت، في منفذ الشلامجة الحدودي بمحافظة البصرة اللبنة الأولى للمشروع إلى جانب النائب الأول للرئيس الإيراني محمد مخبر.

وشكر السوداني طهران على توليها إزالة الألغام التي ستنفذ على الحدود قبل إنشاء خط السكة الحديد، وكذلك لتركيب جسر للسكة الحديد مستقبلًا فوق شط العرب، وهو نهر كبير تختلط فيه مياه نهري دجلة والفرات.

من جانبه، رحب النائب الأول للرئيس الإيراني محمد مخبر بالمشروع "الاستراتيجي" الذي سيكتمل "خلال العامين المقبلين"، بحسب وكالة أنباء إرنا.

وقال إن المشروع "سيربط السكك الحديدية بين البلدين، ومن شأنه أن يكمل طرق النقل الدولية".

ووصف في كلمة خلال الافتتاح هذا المشروع بأنه "خطة استراتيجية لإيران والعراق، وتحول في منطقة غرب آسيا".

وسيبنى نصف الخط البالغ طوله 32 كيلومترًا في الجانب الإيراني، وفق وكالة إرنا.

ويعاني العراق الذي دمرته عقود من الحرب والفساد المستشري من تهالك البنى التحتية من طرق سريعة وسكك حديد، رغم كونه غنيًا بالنفط والغاز.

وفي إطار الشراكات الإقليمية التي تحاول حكومة السوداني إطلاقها، كشفت بغداد في أيار/مايو عن مشروع طموح للطرق والسكك الحديد يربط الخليج بالحدود التركية، وهو ممر طوله 1200 كيلومتر يسمى "طريق التنمية".

وتريد الحكومة العراقية تنفيذ هذا المشروع الذي تقدر كلفته بنحو 17 مليار دولار بالتعاون مع دول المنطقة، لاسيما قطر وتركيا.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com