شعار منصة FTX للعملات الرقمية
شعار منصة FTX للعملات الرقميةرويترز

السجن سبع سنوات لمدير سابق لمنصة "FTX" للعملات الرقمية

قضت محكمة أمريكية، بسجن المدير التنفيذي السابق لشركة "FTX" للعملات المشفرة، ريان سلامة، لأكثر من سبع سنوات، بعد إدانته بتهمة تزوير الانتخابات، والمشاركة في تشغيل شركة غير مرخصة لنقل الأموال.

وقالت صحيفة "فاينانشال تايمز" البريطانية، إن سلامة البالغ من العمر 30 عاما، هو واحد من مديرين سابقين في المنصة اعترفوا بالتهم الجنائية الفدرالية بعد انهيار الشركة في أواخر عام 2022، مشيرة إلى أن الادعاء العام طالبوا بسجنه سبع سنوات.

ويقول الادعاء العام، إن سلامة ارتكب جريمة تمويل الحملات الانتخابية، والتي ترقى إلى "واحدة من أكبر الجرائم على الإطلاق في التاريخ الأمريكي".

وبهذا الحكم، لحق سلامة بالمدير السابق سام بانكمان فرايد، الذي قضت المحكمة، بسجنه 25 عاما بتهمة الاحتيال الهائل الذي تفكك مع انهيار المنصة التي كانت ذائعة الصيت في عالم العملات المشفرة.

وذكرت الصحيفة البريطانية، أن سلامة بمثابة متبرع غير رسمي للحملات الانتخابية، وساهم في تقديم 100 مليون عبر (FTX) قبل الانتخابات النصفية لعام 2022، كما قدم أموالا لمرشحين من الحزبين الجمهوري والديمقراطي، لمساعدة بانكمان فرايد في الحصول على تأييدهم.

أخبار ذات صلة
العملات الرقمية.. منصات مقايضة مشفرة أم كيان أقرب للبنوك التقليدية؟

ونقلت الصحيفة عن المحامي الأمريكي، داميان ويليامز، الذي رفع مكتبه القضية، إن "جرائم سلامة ساعدت FTX على النمو بشكل أسرع وأكبر من خلال العمل خارج القانون وقوضت ثقة الجمهور في الانتخابات الأمريكية ونزاهة النظام المالي".

لكن الدفاع طالب بعقوبة أقل من عام ونصف العام، وقال إن "اكتشاف سرقة شركة FTX مليارات الدولارات من العملاء في 2022 كان صادما لريان سلامة مثل أي شخص آخر في العالم".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com