السلطات الإندونيسية تمنع السياح من قيادة الدراجات النارية في بالي

السلطات الإندونيسية تمنع السياح من قيادة الدراجات النارية في بالي

بعد سلسلة من الحوادث الدامية التي سجلت في الآونة الأخيرة، قررت السلطات الإندونيسية اليوم الإثنين، حظر قيادة السياح الأجانب للدراجات النارية في مدينتها السياحية بالي.

ووفق صحيفة "تايم" الأمريكية، فإن السلطات في إندونيسيا رصدت خلال الفترة الأخيرة أعمال شغب للسياح في وجهتها السياحية العالمية بالي، أثناء تنقلاتهم في الجزيرة على متن درجات نارية.

وتسبب ذلك بوقوع حوادث اصطدامات على الطرق بين مركبات أخرى، وأسفر عن وقوع العديد من الإصابات والقتلى.

العقوبات قد تكون سحب تأشيرة السائح المخالف، وذلك على غرار ارتكاب مخالفات أخرى مثل عمل السياح الأجانب بشكل غير قانوني في بالي
إعلام إندونيسي
أخبار ذات صلة
"بالي" ليست الوحيدة.. تعرّف إلى أكثر جزر إندونيسيا جذبًا للسياح

وبحسب تقرير صادر عن السلطات في إندونيسيا، خلال الشهرين الأخيرين، فإنها ضبطت سائحًا أجنبيًا يقود دراجة نارية تحت تأثير الكحول، مما أدى لوقوع حادث مروري مع سائق محلي نقل على إثره إلى المستشفى.

كما توفي سائحان آخران كانا على متن دراجتين ناريتين في حادث مروري.

من جهته، وصف وايان كوستر، وهو متحدث باسم حكومة إندونيسيا، السياح الأجانب في بالي بالفوضويين، مبينًا أن قرار حظر قيادتهم للدرجات النارية يأتي للحفاظ على معايير سلامة السياحة بالمدينة.

وأوضح كوستر، أن هذا القرار دخل حيز التنفيذ اعتبارًا من اليوم، حيث يتعين على السياح استخدام وسائل النقل المخصصة من قبل وزارة السياحة في بالي.

ولم تعلن السلطات عن عقوبات مخالفي قرارها الجديد.

وكشفت وسائل إعلامية محلية، أن العقوبات قد تكون سحب تأشيرة السائح المخالف، وذلك على غرار ارتكاب مخالفات أخرى مثل عمل السياح الأجانب بشكل غير قانوني في بالي.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com