”إيرباص“ تعلن بيع 17 طائرة لإيران بعد موافقة أمريكية – إرم نيوز‬‎

”إيرباص“ تعلن بيع 17 طائرة لإيران بعد موافقة أمريكية

”إيرباص“ تعلن بيع 17 طائرة لإيران بعد موافقة أمريكية

المصدر: واشنطن - إرم نيوز

أعلنت شركة ”إيرباص”، بيع 17 طائرة تجارية، لإيران، بعد موافقة وزارة الخزانة الأمريكية، المعنية بتنفيذ ملف العقوبات، التي كانت مفروضة على طهران جراء برنامجها النووي.

ونقلت صحيفة ”يو إس إيه توداي“ الأمريكية اليومية، عن جستن دوبان، المتحدث باسم ”إيرباص“، القول إن الشركة باعت 17 طائرة من طراز (آي 320) بسعر 98 مليون دولار، وطراز (آي 330) بقيمة 231 مليون دولار، من دون تحديد عدد الطائرات من كل طراز أو توقيت إبرام الصفقة وموعد تسليم الطائرات.

ووفق وكالة الأناضول، أشار المتحدث إلى أن الشركة بانتظار الحصول على ترخيص آخر من وزارة الخزانة، خلال الأسابيع المقبلة، لبيع مجموعة أخرى من الطائرات إلى إيران، لم يحدد عددها.

ونقلت الصحيفة عن متحدثة أخرى، باسم الشركة، التي تتخذ من فرنسا مقراً لها، ماري آن غريزن، القول: ”في بلد يبلغ تعداد سكانه 80 مليون نسمة (إيران)، أصبح من الواضح للمصنعين، أن هناك حاجة تسويقية لقرابة 400-500 طائرة تجارية جديدة لتستبدل الأسطول الإيراني الحالي والمتقادم في العمر، تلبية لاحتياجات السفر المتنامية“.

وأضافت غريزن: ”عملت إيرباص مع السلطات (الأمريكية) لبعض الوقت، من أجل ضمان أن تكون كل الأنشطة التي قامت بها، تتم وفقاً للقوانين والأنظمة المرعية“.

من جانبه قال مصدر في وزارة الخزانة الأمريكية، في تصريح لوكالة الأناضول، ”أصدرنا أول ترخيصين لبوينغ وإيرباص لتصدير نوع محدد من طائرات نقل الركاب التجارية (لم يحدده) إلى إيران“.

وتابع المصدر، الذي فضل عدم الكشف عن هويته، أن الترخيصين قد ”احتويا على شروط مشددة لضمان استخدام الطائرات للنقل التجاري للمسافرين حصرياً، وألا يمكن إعادة بيعها أو نقلها إلى جهات أخرى“، من دون الكشف عن عدد الطائرات المسموح ببيعها.

وكشف أن قرار الوزارة، جاء بناء على، ”تعهد الولايات المتحدة بإصدار رخص تصدير ”نوع محدد“ من طائرات نقل الركاب التجارية إلى إيران وفقاً لخطة العمل المشتركة الشاملة (الاتفاق النووي مع إيران)“.

توقعات بوينغ

وفي سياق متصل، قالت بوينغ أمس الأربعاء، إنها تتوقع الحصول على رخصة من الولايات المتحدة لبيع طائرات إلى إيران قريباً بعد أن أكدت ”إيرباص“ في وقت سابق اليوم أنها نالت الترخيص لمبيعات مماثلة من قبل وزارة الخزانة الأمريكية.

وقالت بوينغ التي تتخذ من شيكاغو مقراً ”ندرك أن الحكومة الأمريكية أصدرت ترخيصاً لإيرباص لبيع طائرات إلى إيران. نعتقد أن طلب ترخيصهم جرى تقديمه قبل طلبنا وأن الحكومة تتبع سياسة ما يرد أولاً يصدر أولاً. نتطلع إلى تلقي ترخيصنا من الحكومة قريباً.“

واعتمد مجلس الأمن الدولي القرار رقم 2231 في 14 يوليو/تموز 2015، والذي أقرّ بموجبه الاتفاق الذي أبرم في أوائل الشهر نفسه في فيينا، بين إيران والقوى الدولية (مجموعة 5+1)، يقضي بتقليص قدرات برنامجها النووي، بعد حوالي عامين من المفاوضات، مقابل رفع العقوبات المفروضة عليها في هذا الخصوص.

ومجموعة (5+1) تضم الدول دائمة العضوية بمجلس الأمن الخمس، وهي المملكة المتحدة، فرنسا، روسيا، الولايات المتحدة، والصين إلى جانب ألمانيا.

وتحاول شركة بوينغ التفاوض مع ”إيران آير“ من أجل بيعها 109 طائرات من طراز بوينغ 737      و 777 و 787.‎

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com