سلطات المطار الاردنية تزيد تفتيش الحقائب والامتعه ‎

سلطات المطار الاردنية تزيد تفتيش الحقائب والامتعه ‎

المصدر: عمان – سامي محاسنه

بدأت سلطات الطيران بتطبيق سياسة أمن وحماية على مطاراتها تحسبا من أي أعمال إرهابية، خاصة بعد حادثة تفجير الطائرة الروسية في شرم الشيخ.

سلطات المطار قامت باستحداث نقطة تفتيش جديدة لجهة زيادة التأكيد على تأمين جميع حقائب السفر والأمتعة التي يحملها المسافرون.

السلطات الأمنية التي تسيطر على أمن المطارات في الأردن، تقوم بعمليات التفتيش بعد وصول المسافرين إلى أرض المطار ودخولهم إلى البوابات التي لا تفصلهم عن الطائرة سوى عشرات الأمتار، عبر نقطتي تفتيش.

وقالت الناطق الإعلامي باسم مجموعة المطار الدولي زاهية النعسان  لشبكة  إرم الإخبارية، بأنه تم استحداث نقطة تفتيش جديدة للمسافرين عند وصولهم لمبنى المطار.

وبحسب التعليمات الأمنية الجديدة في المطار، فإنه يتم تفتيش حقائب وأمتعة المسافرين، قبل وصولهم إلى أرض المطار، تحسبا من وجود مواد متفجره في الأمتعة، ووصولها إلى أرض المطار.

وأشارت الملكية في بيانها إلى أن الدعوة لا تشمل مسافريها على درجة رجال الأعمال (كراون) والذين يتطلب منهم الوصول إلى المطار قبل ساعتين من مواعيد رحلاتهم كالمعتاد، وكذلك المسافرين إلى مدينة العقبة والذين عليهم الحضور للمطار قبل ساعة واحدة من موعد الرحلة.

وتابع بيان الملكية، كما لا تشمل الدعوة المسافرين الذين يستخدمون مبنى المسافرين التابع للملكية الأردنية في منطقة الدوار السابع بعمان لإنهاء إجراءات السفر مسبقاً قبل 24 ساعة وحتى قبل 6 ساعات من مواعيد رحلاتهم، حيث يمكنهم التواجد في المطار قبل ساعة ونصف فقط من موعد الإقلاع.

وقد جرى تزويد مطار الملكة علياء الدولي، قبل  نحو اسبوعين، بسبعة أجهزة تفتيش جديدة للأمتعة والمسافرين على بوابات دخول قاعات المسافرين، وقبل الوصول إلى كاونترات شركات الطيران.

وقال مصدر أمني في المطار لشبكة“ إرم“ الإخبارية، إنه جرى تركيب خمسة أجهزة جديدة على الأبواب الرئيسية، وجهازين لشركات طيرات محلية.

وبحسب المصدر فإن تزويد المطار بهذه الأجهزة، يأتي ضمن إجراء أمني جديد، يقضي بتفتيش الحقائب والأمتعة للمسافرين عبر أجهزة أشعة.

يذكر أن التفتيش على الأشخاص والحقائب كان يتم سابقا بعد المرور على كاونترات الجوازات وشركات الطيران، ولكن مع تركيب الأجهزة الجديدة ستتم كافة عمليات التفتيش للحقائب والأشخاص قبل الوصول لكاونتر الجوازات.

هذه السياسة الجديدة في أمن المطارات الأردنية دعت المواطنين المسافرين للوصول إلى أرض المطار قبل بنحو 3 ساعات من مغادرتهم حتى يتسنى للسلطات الأمنية تفتيش الحقائب قبل وصولها إلى أرض المطار بدلاً من تفتيشها داخل المطار.

هذه الطريقة في التفتيش كانت متبعة في المطارات الأردنية قبل أن تظهر العمليات الإرهابية في المطارات.

وأكدت النعسان أن هذا الإجراء هو إجراء طبيعي ولا يعني وجود تأخير أكيد على المسافرين ولكن هذا التنويه جاء من باب الاحتياط.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com