"التاكسي الجوي".. مشروع وسيلة نقل جديدة يثير جدلا واسعا في الجزائر

"التاكسي الجوي".. مشروع وسيلة نقل ج...

المصدر: الجزائر- إرم نيوز

أثار مشروع قانون جديد لترخيص ”طاكسي جوي“ في الجزائر، جدلًا واسعًا على منصات التواصل الاجتماعي، عقب عرضه على جلسة الحكومة اليوم الأربعاء، برئاسة رئيس الوزراء عبد العزيز جراد.

وبحسب الشروحات المقدمة من طرف وزارة الـمؤسسات الصغيرة الناشئة واقتصاد الـمعرفة، التي تم استحداثها في حكومة الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون المنتخب في شهر ديسمبر/ كانون الأول المنصرم، فإن مشروع ”التاكسي الجوي“ جاء لدعم النقل الجوي على مستوى مناطق الهضاب العليا وجنوب البلاد.

وقال وزير المؤسسات الصغيرة، ياسين جريدان، في عرضه للمشروع: إن ”التاكسي الجوي“ هو عبارة عن طائرات خفيفة تتراوح مقاعدها بين 6 و11 مقعدًا، بسعر معقول عن طريق منصة رقمية من خلال إنشاء مؤسسات صغيرة ومتوسطة.

وفجّر هذا الإعلان موجة من التعليقات على منصات التواصل الاجتماعي، بين مرحب بالمشروع ورافض له، بزعم أن البلاد التي تواجه ظرفًا اقتصاديًا صعبًا عقب تهاوي أسعار البترول، الذي يُشكل أكثر من 90% من عائداتها، ليست بحاجة إلى مشروع مماثل وهناك أولويات.

ورأى معلقون أنه من الأجدر على الحكومة الجزائرية إيجاد حلول لأزمة الاختناق المروري في المدن الكبرى، وتوسيع شبكة الطرقات قبل التوجه نحو إطلاق وسيلة نقل جوية، بحسبهم.

وعلق عبد القادر قابة على ذلك قائلا: ”تكفلوا بالطرق ومدوها بالسكك الحديدية، أعتقد أنها شريان الاقتصاد والتنمية وبعدها فكروا في هذا المشروع“.

قال أحدهم في تدوينة على صفحة سائقي سيارات الأجرة الجزائر: ”الحكومة تدرس مشروع الطاكسي الجوي، علينا البحث عن حرفة من الآن، لأننا سنبدو لهم منتهي الصلاحية“.

وبشكل ساخر جرى تداول عدة صور لشكل ”التاكسي الجوي“، وأطلق ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي العنان لمخيلتهم، حيث كتب أحدهم ”هيا اصعدوا وإلا سنقلع ونترككم تواجهون كورونا لوحدكم“.

بالمقابل، دعا مرحبون بمشروع النقل الجوي، إلى عدم التشكيك فيه، وكتب السعيد العزالي الأشهب ”هو مشروع طرح للنقاش، أتمنى تجسيده والجزائر فيها من النخب والعبقرية ما تمكنها من الوصول إليه إن لم يكن عاجلًا فسيكون بعد وقت“.

من جهة أخرى، قال ناشطون إن الفكرة قديمة، وجرى الإعلان عنها من طرف الوزير السابق عمار غول المتواجد رهن الحبس بتهم فساد، حيث قال في تصريحات ترجع لعام 2013 بصفته وزيرًا للنقل: إنه ”يجري التفكير بشكل معمق حول جدوى إطلاق طائرات- طاكسي، بهدف تعزيز النقل الجوي لاسيما في الهضاب العليا و جنوب البلاد“.

وذكر غول يومها أن “إطلاق طائرات- طاكسي التي ستزود بـ 8 إلى 12 مقعدًا، ستسمح بتشجيع النشاط الاقتصادي في المناطق الداخلية للوطن، وإجلاء المرضى، وهذا السوق سيفتح للمستثمرين في القطاعين العام والخاص“، إلا أن المشروع لا يزال حبيس الأدراج ولم ير النور.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com