التفاؤل يسيطر على القطاع السياحي المصري – إرم نيوز‬‎

التفاؤل يسيطر على القطاع السياحي المصري

التفاؤل يسيطر على القطاع السياحي المصري

المصدر: القاهرة- من صلاح عبد الله

سيطر التفاؤل على القطاع السياحي المصري بعد رفع ألمانيا وإيطاليا حظر سفر رعاياهما إلى مصر.

وأعرب خبراء السياحة في مصر عن ارتياحهم لهذا القرار من قبل الدولتين، مشيرين إلى أن هذه الخطوة سيكون لها تأثيرا إيجابيا على حركة السياحة المصرية، خصوصا بعد الظروف العصيبة التي تعرض لها القطاع منذ ثورة 25 يناير.

وقال عضو غرفة المنشآت الفندقية في الاتحاد المصري للغرف السياحية، محمد أمين، إن ”قرار ألمانيا وإيطاليا برفع الحظر عن رعاياهما، والسماح لهم بالسفر إلى مصر، يؤكد على اعترافهما باستقرار الحالة الأمنية في مصر واختفاء المخاطر التي كانت تهدد تواجد رعاياهما في البلاد“.

وأضاف أمين في تصريحات خاصة لشبكة ”إرم“، أن ”السياحة المصرية في أشد الحاجة إلى مثل هذه القرارات التي تمنحها القدرة على تحسين أوضاعها، واستعادة مكانتها مرة أخرى بين الدول، خصوصا أن شهور الصيف تعتبر من أفضل الأوقات التي يفضل فيها السائح الأوروبي السفر إلى مصر، نظرا لرغبته في الاستمتاع بشمسها“.

وأوضح أن مصر ”تمتلك العديد من المقومات التي تجعل السائح الأجنبي أو العربي يرغب في المجيء إليها، على رأسها مستوى الخدمة المميزة التي توفرها الفنادق والمنتجعات المصرية، فضلا عن أسعارها المميزة المتنوعة، التي تناسب جميع المستويات من السائحين، حيث أنه من السهل أن يجد السائح ما يتناسب مع حالته المالية“.

بدوره، قال الخبير السياحي، محمد سعيد، إن ”رفع الحظر السياحي عن مصر سيعمل على تنشيط الحركة السياحية بشكل كبير، خصوصا أنه من المتوقع أن ترفع المزيد من الدول الأوروبية الحظر عن رعاياها، حيث أن جميع الأسباب التي دفعتها إلى اتخاذ هذا القرار أصبحت غير موجودة الآن بعد استقرار الحالة الأمنية ووجود رئيس منتخب“.

وأشار سعيد في تصريحات خاصة لشبكة ”إرم“، إلى أن عودة معدلات السياحة إلى طبيعتها ”سيحدث فارقا كبيرا في الاقتصاد المصري، لذلك لا بد من العمل على تحسين الأوضاع الأمنية والترويج إلى المقاصد السياحية في مصر، من خلال تقديم عروض مميزة تجذب السياح وتشجعهم على زيارة مصر“.

وتابع أنه ”لا يمكن لأحد أن ينكر جهود وزارتي السياحة والخارجية في تحسين الصورة الذهنية للأوضاع المصرية أمام الدول الأجنبية، وهو ما ساعد على طمأنتها واتخاذ ألمانيا وإيطاليا قرار رفع الحظر عن مصر، مطالبا بمواصلة الجهود مع الدول الأوروبية لإقناعها بالسير على نهج برلين وروما“.

وكانت وزارة الخارجية المصرية قالت في بيان رسمي لها، إن قرار ألمانيا وإيطاليا برفع الحظر المفروض على سفر رعاياهما إلى مصر، خصوصا منطقة البحر الأحمر وجنوب سيناء، جاء في إطار الدور التنموي للوزارة والبعثات المصرية في الخارج، من خلال جذب الاستثمارات الأجنبية، وفتح أسواق للمنتجات المصرية، فضلا عن الترويج للسياحة المصرية في شتى دول العالم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com