اقتصاد

تراجع واردات مصر من القمح إلى 4.5 مليون طن
تاريخ النشر: 02 أكتوبر 2014 12:06 GMT
تاريخ التحديث: 02 أكتوبر 2014 12:06 GMT

تراجع واردات مصر من القمح إلى 4.5 مليون طن

مصر أكبر بلد مستورد للقمح في العالم ستقلص الواردات الحكومية من القمح في 2015 إذا تواصلت الإصلاحات الهادفة إلى تقليص الاستهلاك والهدر.

+A -A

القاهرة – قال وزير التموين المصري خالد حنفي إن مصر أكبر بلد مستورد للقمح في العالم ستقلص الواردات الحكومية من القمح في العام القادم إلى ما بين أربعة ملايين و4.5 مليون طن إذا تواصلت الإصلاحات الهادفة إلى تقليص الاستهلاك والهدر.

ونقلت وسل إعلام عن الوزير قوله ”مصر سوف تستورد ما بين أربعة و4.5 مليون طن من القمح بجانب الإنتاج المحلي في حال استمرار خفض الاستهلاك بتعميم المنظومة الجديدة في جميع المحافظات“.

كان استطلاع أجرته رويترز في ابريل نيسان أظهر أن مصر ستستورد أكثر من عشرة ملايين طن من القمح في 2014-2015 مما يشير إلى توقع التجار أن تجد الحكومة صعوبة في تحقيق هدفها لتقليص الشراء من الخارج بما يصل إلى 30 بالمئة.

والواردات المصرية موزعة مناصفة تقريبا بين القطاعين العام والخاص. ويمكن للمناقصات الضخمة التي تطرحها الحكومة المصرية أن تؤثر على أسعار القمح العالمية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك