أسواق الإمارات وقطر ترتفع وسط تراجع بقية بورصات الخليج

أسواق الإمارات وقطر ترتفع وسط تراجع بقية بورصات الخليج

المصدر: دبي-إرم

استهلت أسواق المال الخليجية تداولات الأسبوع على تباين في الأداء وسط استمرار تراجع السيولة في ثاني جلسات التداول خلال شهر رمضان.  وتراجع اليوم كلاً من السوق السعودي وسوق مسقط إلى جانب بورصة الكويت والبحرين، بينما أرتفعت أسواق الإمارات وقطر.

وأنهى مؤشر السوق السعودي أولى جلسات هذا الأسبوع دون مستوى 9400 نقطة، على تراجع بنسبة 1.7 % وبواقع 162 نقطة مغلقاً عند 9344 نقطة، مسجلا أدنى إغلاق في أكثر من شهرين، فيما بلغت قيمة التداولات نحو 4.5 مليار ريال.

وعكس سوق دبي المالي اتجاهه المنخفض، وأقفل مرتفعا بنسبة 0.8 % عند مستوى 4096 نقطة، وبتداولات بلغت قيمتها 704 ملايين درهم. وارتفع وارتفع سوق أبوظبي للأوراق المالية بنسبة 0.4 % عند مستوى 4590 نقطة وبتداولات بلغت 92 مليون درهم.

وأغلق سوق الكويت للأوراق المالية أولى تعاملات الأسبوع متراجعاً عند 6213 نقطة، فاقداً حوالي 24 نقطة مسجلأ أدنى مستوى له منذ ثلاثة أشهر، وسط تداولات بلغت قيمتها الإجمالية 9.7 مليون دينار بنهاية التداول. وأغلق مؤشر كويت 15  على تراجع أكثر من 15 نقطة مسجلاً 1011 نقطة، تلاه المؤشر الوزني للسوق الذي أغلق على تراجع بأكثر من 4 نقاط مسجلاً 420 نقطة.

وأغلق المؤشر العام لبورصة قطر أولى جلسات الأسبوع على ارتفاع بأكثر من 1% ليغلق عند 12031 نقطة وسط قيم تداولات بلغت 198 مليون ريال. وشهدت جلسة اليوم ارتفاع 25 سهما وانخفاض 10 أسهم.

واستهل مؤشر سوق مسقط للأوراق المالية أول جلسات الأسبوع متراجعاً بـ 4 نقاط عند مستوى 6452 نقطة، وبتداولات قليلة بلغت قيمتها بنحو 1.3 مليون ريال .وشهدت الجلسة انخفاض 10 شركات، فى حيت ارتفعت أسهم 3 شركات، واستقرت أسهم 14 شركة دون تغير.

وأنهى المؤشر العام لبورصة البحرين جلسة بداية الأسبوع باللون الأحمر، بتراجع هامشي. وأغلق المؤشر العام للبورصة متراجعاً بنسبة 0.06%، بخسائر لم تتجاوز 0.85 نقطة، وصل بها إلى مستوى 13.66.09 نقطة، ليغلق بالأحمر للجلسة الثانية.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com