المؤسسات المحلية تصعد ببورصة مصر‎

المؤسسات المحلية تصعد ببورصة مصر‎

القاهرة – صعدت البورصة المصرية في ختام التعاملات اليوم الثلاثاء بدعم من مشتريات مؤسسات المال المحلية على سهم المصرية للإتصالات أكبر مشغل للهاتف الثابت في أفريقيا والشرق الأوسط مع زيادة نسبية في السيولة.

وارتفع المؤشر الرئيسي 1.17 بالمئة ليغلق عند 8847.6 نقطة والمؤشر الثانوي 0.5 بالمئة ليغلق عند 468.4 نقطة.

وبلغت قيم التداول 637.799 مليون جنيه.

ومالت معاملات العرب والأجانب إلى البيع بينما اتجهت معاملات المصريين إلى الشراء واستحوذت المؤسسات على نحو 45 بالمئة من المعاملات.

وصعد سهم المصرية للإتصالات 3.3 بالمئة بعد توصية دويتشه بنك بشراء السهم بدلا من الإحتفاظ.

وقال وائل عنبة من الأوائل لإدارة المحافظ المالية ”يجري تداول سهم المصرية للإتصالات بأقل من قيمته الإسمية والدفترية، الشركة ستدرس هذا الأسبوع شراء أسهم خزينة لا أتوقع أن تقل عن سعر القيمة الإسمية في حالة إقرار شراء أسهم الخزينة“.

وقالت المصرية للإتصالات إن مجلس إدارتها سيدرس هذا الأسبوع شراء أسهم خزينة بعد تراجع القيمة السوقية للسهم عن القيمة الإسمية عند عشرة جنيهات.

وارتفعت أسهم التجاري الدولي 2.6 بالمئة، وطلعت مصطفى 3.5 بالمئة، وهيرميس 0.1 بالمئة، وسوديك 2.05 بالمئة، وجلوبال 1.8 بالمئة، وبالم هيلز 0.65 بالمئة.

وتراجعت أسهم بايونيرز 1.05 بالمئة، والمنتجعات السياحية 0.95 بالمئة، وحديد عز 1.9 بالمئة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com