اقتصاد

استقرار الأسهم الأوروبية في التعاملات المبكرة
تاريخ النشر: 18 مايو 2022 9:20 GMT
تاريخ التحديث: 18 مايو 2022 10:55 GMT

استقرار الأسهم الأوروبية في التعاملات المبكرة

استقرت أسعار الأسهم الأوروبية في التعاملات المبكرة، اليوم الأربعاء، إذ عوض تحقيق بعض الشركات لأرباح كبيرة والآمال المتعلقة بانتعاش الاقتصاد الصيني المخاوف

+A -A
المصدر: رويترز

استقرت أسعار الأسهم الأوروبية في التعاملات المبكرة، اليوم الأربعاء، إذ عوض تحقيق بعض الشركات لأرباح كبيرة والآمال المتعلقة بانتعاش الاقتصاد الصيني المخاوف المتعلقة بالتضخم وتشديد السياسة النقدية.

وقاد المؤشر الفرعي للمرافق المكاسب بارتفاعه بنسبة 1.4%، في حين أثر انخفاض سعر النحاس على المؤشر الفرعي للمواد الأساسية الذي دفع مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني للهبوط.

وأظهرت بيانات أن مؤشر تضخم أسعار المستهلكين البريطانيين بلغ 9% في نيسان/أبريل الماضي، وهو أعلى مستوى مسجل مقتربًا من توقعات بنك إنجلترا المركزي بأن يرتفع التضخم إلى 10% في وقت لاحق هذا العام.

وارتفع سهم ”كومرتس بنك“ الألماني 1% بعد صدور تقرير أفاد بأنه كان قد حدد موعدًا لمحادثات اندماج مع يونيكريديت الإيطالي، لكنها تأجلت بسبب الحرب في أوكرانيا.

وارتفع سهم ”يورونكست“ 5.7% بعد أن سجلت أرباحًا فصلية قياسية.

وكانت الأسهم الأوروبية انتعشت عن أدنى مستوياتها في شهرين، يوم 10 أيار/مايو الجاري، بمكاسب واسعة النطاق مدعومة باقتناص الصفقات، وذلك بعد عمليات بيع مكثفة بسبب المخاوف من تباطؤ النمو الاقتصادي.

وبحلول الساعة 07:17 بتوقيت غرينتش، ارتفع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.9% بعدما أغلق يوم 9 أيار/مايو، على أدنى مستوياته منذ أوائل آذار/مارس الماضي.

وتضررت أسعار الأسهم على مستوى العالم في أيار/مايو، إذ تحملت أسهم الشركات المرتبطة بالنمو عمليات بيع مكثفة بسبب المخاوف من أن ترفع البنوك المركزية الرئيسة أسعار الفائدة بشدة لاحتواء التضخم المرتفع.

وفي ”وول ستريت“ نزل المؤشر ”ناسداك“ لأسهم شركات التكنولوجيا بأكثر من 4% يوم 9 أيار/مايو.

وارتفعت أسعار الأسهم في أغلب القطاعات في أوروبا باستثناء الاتصالات والرعاية الصحية.

وزاد سهم شركة ”ماتش أيه.بي“ السويدية للتبغ بنسبة 25% بعد أن أعلنت شركة التبغ الأمريكية ”فيليب موريس“ أنها تجري محادثات لشرائها.

وصعد سهم شركة ”رينو موتور“ الفرنسية 1.4% بعد أن وافقت ”جيلي“ الصينية على شراء حصة 34% من وحدة رينو الكورية الجنوبية مقابل 206.79 مليون دولار.

يأتي ذلك بعد أن تراجعت الأسهم الأوروبية، يوم 6 أيار/مايو، متجهة نحو تسجيل أسوأ أسبوع لها في شهرين بعد هبوط حاد في ”وول ستريت“، بسبب خشية المستثمرين من الحاجة إلى رفع أكبر لأسعار الفائدة لكبح التضخم المرتفع.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك