اقتصاد

السعودية تتوقع تدفقات بقيمة 11 مليار دولار من الإدراج في مؤشرات جيه بي مورغان للأسواق الناشئة‎
تاريخ النشر: 29 سبتمبر 2018 11:25 GMT
تاريخ التحديث: 29 سبتمبر 2018 11:30 GMT

السعودية تتوقع تدفقات بقيمة 11 مليار دولار من الإدراج في مؤشرات جيه بي مورغان للأسواق الناشئة‎

من المتوقع أن تؤدي هذه الخطوة لجذب نحو 30 مليار دولار من الاستثمارات الأجنبية الجديدة، في أدوات الدين الخاصة بتلك الدول.

+A -A
المصدر: رويترز

قالت السعودية إنها تتوقع تدفقات تصل إلى 11 مليار دولار إلى أدوات الدين لديها؛ نتيجة إدراج سنداتها الدولية في مؤشرات جيه. بي مورغان للأسواق الناشئة.

وأعلن جيه. بي مورغان، في الأسبوع الماضي، أن السعودية والإمارات وقطر والبحرين والكويت، ستدرج في مؤشرات ”جي بي مورغان“ لسندات حكومات الأسواق الناشئة في العام المقبل.

ومن المتوقع أن تؤدي هذه الخطوة لجذب نحو 30 مليار دولار من الاستثمارات الأجنبية الجديدة في أدوات الدين الخاصة بتلك الدول. وقالت وزارة المالية السعودية في بيان، إن الإدراج ”سيتم بشكل شهري تدريجيًا، على مدى 9 أشهر“، بين 31 يناير/ كانون الثاني و30 سبتمبر/ أيلول عام 2019.

ويتوقع مكتب إدارة الدين العام بوزارة المالية، تدفقات تقدر بنحو 11 مليار دولار؛ نتيجة هذا الإدراج.

وقال البيان: ”ستشكل إصدارات المملكة 3.1 % من وزن المؤشرات.. وهذا سيدعم قاعدة المستثمرين لإصدارات حكومة المملكة وإصدارات الشركات المملوكة بالكامل من الحكومة، وتحسين مستويات السيولة فيها“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك