أوبك تتوقع تفوق الفحم على البترول في 2040

أوبك تتوقع تفوق الفحم على البترول في 2040

فيينا – توقعت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) نمو إمدادات الفحم عالميا، لتسيطر على النصيب الأكبر من مزيج إمدادات الطاقة العالمية بحصة تصل إلى 27.1% في عام 2040، متفوقة بذلك على إمدادات البترول الذى ستتراجع حصته إلى 24.3% في نفس العام.

وقالت أوبك في تقرير ”توقعات النفط العالمي لعام 2014″، إنها تتوقع ارتفاع الطلب على الطاقة بواقع 60% في الفترة من عام 2010 حتى عام 2040، مشيرة إلى أن إمدادات النفط العالمية ستصل إلى 88.8 مليون برميل يوميا في عام 2020، وذلك من 81.8 مليون برميل يوميا في عام 2010.

وأشار التقرير إلى أن إنتاج النفط العالمي سيصل إلى 95.4 مليون برميل يوميا في 2035، و99.6 مليون برميل يوميا في عام 2040.

وذكر التقرير أن حصة إمدادات النفط من مزيج الطاقة العالمي، ستتراجع من 31.9 % في عام 2010، إلى 29.6 % في عام 2020 ثم إلى 27.2 % في 2035، وإلى 24.3 % في عام 2040.

وأشارت أوبك إلى أنه في عام 2040 سيكون الفحم أكبر مصادر الوقود على مستوى العالم، بحصة تصل إلى 27.1% من مزيج الطاقة العالمي، يليه الغاز الطبيعي الذى ترتفع حصته إلى 27%، ثم يأتي النفط في المرتبة الثالثة بحصة تصل إلى 24.3%.

وأضافت أن الطاقة الحيوية ستحتل المرتبة الرابعة في نفس الفترة بحصة تصل إلى9.4 %، تليها الطاقة النووية بحصة 5.7 %، ثم باقي الطاقات المتجددة بحصة 4 %، وفى المرتبة الأخيرة تأتى الطاقة المائية بحصة تصل إلى 2.4 %.

وقالت أوبك إنه بعد عام 2040 فإنه من المرجح أن يحل الغاز الطبيعي، محل الفحم ويتصدر إمدادات الطاقة العالمية بينما يبقى النفط من أكبر مصادر الطاقة الرئيسية في العالم، مشيرة إلى أن معدلات استخدام الغاز الطبيعي ترتفع بشكل أسرع من استخدامات مصادر الطاقة الأخرى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com