المركزي الإماراتي: ستاندرد تشارترد عرضة للمقاضاة

المركزي الإماراتي: ستاندرد تشارترد عرضة للمقاضاة

أبوظبي – قال مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي اليوم الخميس إن بنك ستاندرد تشارترد عرضة للمقاضاة في البلاد بعد أن اتفق على إغلاق حسابات بعض العملاء في الإمارات في إطار تسوية مع جهات تنظيمية أمريكية في قضية غسل أموال.

وبموجب التسوية التي أعلنت هذا الأسبوع وافق البنك على دفع غرامة قدرها 300 مليون دولار وإنهاء علاقاته المحفوفة بمخاطر عالية مع عملاء من الشركات الصغيرة والمتوسطة في دولة الإمارات ووقف إجراء معاملات بالدولار لبعض العملاء بوحدته في هونج كونج.

وذكر المصرف المركزي أن عدد الحسابات التي أغلقها ستاندرد تشارترد في الإمارات يتراوح من 1400 إلى 8000 حساب.

وقال المركزي الإماراتي ”يدرك المصرف المركزي أن على بنك ستاندرد تشارترد أن يغلق معظم هذه الحسابات وفقا للإجراءات المتخذة في نيويورك وهذا يعني أن البنك سيكون عرضة للمقاضاة من قبل هذه الشركات وملاكها نظرا للضرر المادي والمعنوي الذي سيقع عليهم“.

وأضاف أن وحدة حماية المستهلك بالمصرف المركزي ”ستكون على استعداد لتلقي شكاوي المتضررين والنظر فيها“.

لكن المصرف قال إنه فيما يتعلق بعدم استيفاء ستاندرد تشارترد لمتطلبات الجهات التنظيمية الأمريكية فإن فروعه في الإمارات لم ترتكب ”مخالفات جوهرية“ لقواعد غسيل الأموال الدولية ومنها توصيات مجموعة العمل المالي (فاتف).

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com