التضخم في السعودية يتراجع إلى 2.6% خلال يوليو

التضخم في السعودية يتراجع إلى 2.6%...

الرقم القياسي العام لتكاليف المعيشة يرتفع بنسبة 0.3% على أساس شهري إلى 130.2 نقطة في تموز/يوليو.

الرياض- تراجع معدل التضخم في المملكة العربية السعودية إلى 2.6% خلال تموز/ يوليو الماضي على أساس سنوي، مقارنة بـ 2.7 % في حزيران/ يونيو 2014، وفقا لسنة الأساس 2007.

وقالت مصلحة الإحصاءات العامة والمعلومات السعودية في تقرير منشور على موقعها الإلكتروني، الخميس، إن الرقم القياسي العام لتكاليف المعيشة ارتفع بنسبة 0.3% على أساس شهري إلى 130.2 نقطة في تموز/يوليو، مقابل نحو 129.8 نقطة في حزيران/يونيو، ومقابل 126.9 قبل عام.

ويعد التضخم في تموز/يوليو هو الأقل منذ آذار /مارس من نفس العام عندما سجل نفس المعدل.

وكان معدل التضخم قد سجل مستوى 2.9% في كانون الثاني / يناير، و2.8% في شباط /فبراير من العام الجاري، و2.7% خلال أشهر نيسان/ أبريل وأيار/ مايو وحزيران/ يونيو، فيما بلغ 3.5% في عام 2013 كاملا.

وتوقع صندوق النقد الدولي بلوغ التضخم 3% خلال العام الجاري في السعودية.

وقال محافظ المركزي السعودي فهد المبارك مؤخرا: ”نعتقد أن توقعات صندوق النقد لمعدل التضخم عند 3% معقولة ونتوقع تحقيقها وهي أفضل من الدول الناشئة.. بدأنا العام بنسب أقل من ذلك لكن خلال العام نتوقع تحقيق توقعات صندوق النقد“.

وكان أعلى معدل للتضخم في السعودية قد تم تسجيله خلال عام 2008، عندما بلغ 6.1%.

وجاء ارتفاع معدل التضخم على أساس سنوي في أيار/ مايو مقارنة بسنة الأساس 2007، انعكاسا للارتفاعات التي شهدتها الأقسام الرئيسية المكونة له، حيث تصدر الارتفاعات قسم الترويج والثقافة بنسبة 10.4% ثم التبغ بنسبة 7.3%، وقسم التعليم بنسبة 3.7%، والصحة بنسبة 3.5%، والسلع والخدمات بنسبة 3.2%، والسكن والمياه والكهرباء بـ 2.8%.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com